أهالي زور آفا يستذكرون المناضلات الثلاث

أحيا العشرات من أهالي حي زور آفا في العاصمة السورية دمشق الذكرى السنوية لاستشهاد المناضلات الكرديات ساكنة جانسز وفيدان دوغان وليلى شويلمز، اللواتي اغلتن في العاصمة الفرنسية باريس.

دمشق

ارتكبت الاستخبارات التركية مجزرة بحق المناضلات الكرديات الثلاث ساكنة جانسز وفيدان دوغان وليلى شويلمز عام 2013. في كل عام يستذكر الكُرد في مختلف أنحاء العالم المناضلات الثلاث وينددن بعملية الاغتيال.

في هذا السياق عُقد، اليوم، اجتماع موسع في حي زورافا في دمشق لاستذكار الشهيدات.

في الاجتماع تحدثت الإدارية في حركة المجتمع الديمقراطية جيجك علي وقالت "نستذكر كافة شهداء الحرية الذين أبدوا مقاومة بطولية لنيل الحرية والخلاص من نير العبودية والظلم".

وقالت جيجك أن المجزرة كانت استمرار للمؤامرة الدولية التي طالت قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وأودت به إلى الاعتقال في سجن جزيرة إمرالي.

في حديثها نوهت جيجك إلى المجازر التي ارتكبتها الدولة التركية في مدن باكور(شمال كردستان) وخصوصاً عام 2015 ونددت بالمجازر.

وأكدت جيجك علي في نهاية حديثها على أهمية السير على درب الشهداء وتحقيق أهدافهم لنيل الحرية.

في نهاية الاجتماع عرض سنفزيون وضح المسيرة النضالية للمناضلات الثلاث.

(كروب/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً