أهالي سري كانيه: سنهزم الاحتلال وننتصر بمساندة الشعب

أكد الأهالي المرابطون في جبهات سريه كانيه إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية لحماية مدينتهم، أن الاحتلال التركي سيهزم، وأنهم سيحاربون الاحتلال حتى النصر بجانب قوات قسد.

بدأ جيش الاحتلال التركي ومرتزقته ومنذ الـ 9 تشرين الأول بشن هجماته على مناطق شمال وشرق سوريا، في حين يبدي الأهالي مقاومة كبيرة إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية في التصدي لهجمات الاحتلال ومرتزقته.

المواطن جودي كوباني (57 عاماً) وأب لمقاتلين قال: "إننا في جبهات سريه كانيه نحارب جيش الاحتلال التركي ومرتزقته منذ 7 أيام".

وأضاف "أنا متواجد في جبهات القتال مع أثنين من أولادي المقاتلين نصرت وصبحي وهما الآن في جبهات الخطوط الأمامية، جميعنا سنفدي بأرواحنا ولن نتخلى عن أرضنا، وشعبنا يساندنا بذلك".

أما المواطن درباس فقال "منذ 7 أيام ونحن مرابطون في جبهات ناحية سريه كانيه. جيش التركي قصف المدينة وقتل أهلها وشردهم، لذلك قمنا بالرد عليهم وتصدينا لهجماتهم".

وأشار في ختام حديثه "أردوغان لن يسيطر على سريه كانيه. سنقاوم مع المقاتلين حتى النهاية والنصر لنا".

(كروب/س و)

ANHA


إقرأ أيضاً