أهالي شيخ مقصود والاشرفية يقدمون العزاء لذوي الشهيد ديار

قدم العشرات من الأهالي والمؤسسات في حي الشيخ مقصود والأشرفية واجب العزاء لذوي المناضل "ديار عامودا" الاسم الحقيقي "محمود جميل عثمان"، الذي استشهد إثر تعرضه لنوبة قلبية أثناء تأديته واجبه العسكري.

وحضر مراسم العزاء الذي أقيم أمام منزل ذوي المناضل ديار عامودا في القسم الشرقي من حي الشيخ مقصود, العشرات من الأهالي والمؤسسات المدنية وبالإضافة الأحزاب السياسية منها حزب سوريا المستقبل، مجلس سوريا الديمقراطية، حزب اتحاد الديمقراطي.

وزينت الخيمة بصور شهداء مقاومة العصر والكرامة وأعلام مجلس عوائل الشهداء ووحدات حماية الشعب والمرأة.

وبدأ المراسم بالوقوف دقيقة صمت، من ثم ألقيت عدة كلمات من قبل مؤتمر ستار، خط شهيد كلهات وكولي سلمو، مجلس عوائل الشهداء، حزب سوريا المستقبل، مجلس سوريا الديمقراطية، حركة الشبيبة الثورية السورية، ملتقى الأديان،

وأكد الجميع في كلمتهم على أن الشهداء هم الذين يضحوا بأغلى ما يملكون من أجل حياة حرة وكريمة والعيش في وطنهم بأمان ، الشهادة والشهيد لا يمكن وصفهم بكلمة او بكمتين ومهما كثر الحيث فلن يوفوا الشهيد حقه لأنه النصر الحقيقي والحرية الحقيقة.  

وأشاروا إلى أن جميع الدول يعقدون المؤامرة على الشعب السوري بحجة حل الازمة السورية, لكن ما يهمهم بالدرجة الاولى هي مصالحهم وليس مصالح الشعب السوري, وخاصةً الدولة التركية التي تسعى بكل جد لضرب وتجريد الديمقراطية في شمال وشرق سوريا.

وتوجه الجميع بالعزاء لعائلة المناضل ديار عامودا وجميع الأمهات الشهداء.

وختمت مراسم العزاء الرسمي بقراءة وثيقة المناضل ديار عامودا من قبل عضو لجنة التدريب في المجتمع الديمقراطي زيلان شيخو وترديد الشعارات التي تحيي مقاومة الكرامة والعصر، وتمجد الشهداء.

(ع س/رح)

ANHA


إقرأ أيضاً