أهالي وإدارة كري سبي: نرفض أي اعتداء تركي على الأراضي السورية

أعرب أهالي وإدارة مقاطعة كري سبي / تل أبيض رفضهم لأي تدخل تركي في الأراضي السورية، وأكّدوا بأن وحدتهم وتكاتفهم ستُفشل السياسة التركية.

وجاء حديث الأهالي في لقاءات أجرتها وكالة أنباء هاوار، وذلك لبيان رأي الشارع في المدينة الواقعة على الحدود التركية تجاه تهديدات الدولة الجارة.

وقال المواطن إبراهيم الحسين من المكوّن التركماني بأن "أهالي مقاطعة كري سبي متعايشين ويقفون في صف واحد ضد أية قوة محتلة، وتهديدات تركيا وتحشيد قواتها على الحدود المحاذية للمقاطعة لا تُرهبنا، إنما هذا يُعبر عن ضعفهم".

وأضاف إبراهيم الحسين "نقول لتركيا بأن عليها حل مشاكلها في الداخل وعدم التدخل في شؤون دول الجوار".

وفي ختام حديثه، أكّد الحسين رفضه لاحتلال تركيا أجزاء من الأراضي السورية وتدخلها في الشأن السوري وتهديدها لمقاطعة كري سبي/تل أبيض، وقال بأنهم قادرين على حماية أرضهم بوجود قسد.

المواطن كاميران إيبو من المكوّن الكردي  يقول "يعيش أهالي كري سبي جميعهم إلى جانب بعضهم البعض, ولا نقبل بأي تدخل خارجي ولن نترك كري سبي لتركيا أو لغيرها، ونؤكّد مساندتنا لقواتنا".

"التحشيد التركي حرب خاصة"

ويقول الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة كري سبي حميد العبد بأن تحشيد تركيا قواتها على الحدود مؤخراً وتهديدها المنطقة ما هو إلا حرب خاصة تمارسها تركيا تجاه المنطقة.

وأضاف "شعبنا متماسك وواحد، هذه الحرب الخاصة تهدف إلى تخويف الشعب، وشعبنا أوعى من ذلك".

وأكّد حميد العبد بأنهم جزء لا يتجزأ من سوريا وسيقفون بوجه الاحتلال ولن يسمحوا بتكرار سيناريو عفرين في كري سبي، وسيدعمون قوات سوريا الديمقراطية الذين هم من أبناء المنطقة.

وكانت تركيا قد حشدت قوات إضافية لها على الحدود مع مدينة كري سبي/تل أبيض قبل أيام، وهدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمة له ألقاها في الـ15 من تموز الجاري مدينة تل أبيض وتل رفعت.

 (ج)

ANHA


إقرأ أيضاً