إحياء يوم الشهداء في سري كانيه وتجديد العهد على مواصلة دربهم

نظم مجلس عوائل الشهداء في منطقة سري كانيه مراسم  بمناسبة يوم الشهداء ،وذلك في مزار شهداء " سري كانيه" الواقع بحي " زردشت " في منطقة سري كانيه .

وبمناسبة يوم الشهداء، ولاستذكار 38 شهيداً من شهداء ثورة روج آفا وحركة التحرر الكردستانية من الذين استشهدوا خلال شهري نيسان وأيار، نظم مجلس عوائل الشهداء في منطقة سري كانيه مراسم في مزار شهداء سري كانيه بحي زردشت بالمدينة.

المراسم بدأت بالوقوف دقيقة صمت، بالتزامن مع تقديم مقاتلي وحدات حماية الشعب والمرأة لعرض عسكري ، تلاها إلقاء عدة كلمات منها كلمة وحدات حماية الشعب ألقاها القيادي  يشار سري كانيه وجاء في كلمته  "إننا نمر  بمرحلة حساسة من مراحل الثورة، الدولة التركية ومرتزقتها  يهددون مناطقنا المحررة بفضل تضحيات الشهداء".

يشار سري كانيه وخلال كلمته عاهد على متابعة درب الشهداء وتحقيق الأهداف التي استشهدوا من أجلها  " إننا كقوات عسكرية لا نقبل بهذه التهديدات التي تحصل على مناطقنا ، ونعاهد  الشهداء على السير على طريقهم وحماية مكتسبات المنطقة التي تحققت بفضل تضحياتهم ، مجدداً الوعد بتحرير عفرين من الاحتلال التركي.

وبدروها ألقت الإدارية في مجلس عوائل الشهداء زهرة قدو كلمة قالت فيها إن الشهداء هم منبر النور للشعوب وهم الأساس في  الوصول للحرية وتحقيق الحياة الحرة الكريمة.

بعدها تعالت الشعارات التي تمجد الشهداء وتخلد ذكراهم وسط زغاريد الأمهات ورفع إشارات النصر .

(سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً