إسرائيل تستهدف إيران في العراق والحرب التجارية تتصاعد بين واشنطن وبكين

قال مسؤولون أمريكيون إن طائرات إسرائيلية هاجمت مستودع أسلحة إيراني في العراق، في حين تصاعدت الحرب التجارية بين الصين وأمريكا بعد أن فرضت الصين رسوماً على صادرات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار، ليأتيها الرد مباشرة من دونالد ترامب.

تطرّقت الصحف العالمية الصادرة اليوم السبت إلى استهداف إسرائيل لقاعدة عسكرية إيرانية في العراق والتوتر الحاصل في أعقاب إفراج سلطات جبل طارق عن الناقلة الإيرانية وتوجهها نحو تركيا وتصاعد الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

إسرائيل تقصف مستودع أسلحة إيراني في حرب سرية

ونقلت صحيفة التايمز البريطانية عن مسؤولين أمريكيين إن الطائرات الإسرائيلية هاجمت مستودع أسلحة إيراني في العراق في تصعيد للضربات السرية لمواجهة نفوذ طهران المتزايد في المنطقة.

ولفتت الصحيفة إلى أن الغارة تُهدد بزعزعة استقرار العراق خلال فترة من السلام النسبي. والغارة الجوية هي أول هجوم إسرائيلي في العراق منذ أن دمرت الطائرات مفاعلاً نووياً بناه صدام حسين عام 1981.

وقال مسؤولون في واشنطن إن اثنين من القادة الإيرانيين قُتلا في الهجوم.

ناقلة النفط الإيرانية التي تتبعها الولايات المتحدة في طريقها إلى تركيا

وغيّرت ناقلة نفط ترفع العلم الإيراني تتبعها الولايات المتحدة وسط تصاعد التوترات بين طهران وواشنطن، وجهتها المدرجة في القائمة إلى ميناء في تركيا في وقت مبكر من اليوم السبت بعد أن قالت اليونان إنها لن تخاطر بعلاقاتها مع أمريكا من خلال مساعدتها، بحسب صحيفة النيويورك تايمز الأمريكية.

وأظهرت بيانات تعقب حركة السفن أن ناقلة النفط الإيرانية "أدريان داريا"، التي كانت تعرف في السابق باسم "غريس1"، غيرت وجهتها إلى ميناء في تركيا، حسبما ذكرت وكالة أسوشيتد برس.

وكانت السفينة التي تبحر في البحر المتوسط وتريد واشنطن مصادرتها متجهة صوب اليونان، لكن رئيس وزراء اليونان قال إنها ليست متجهة إلى بلاده.

ونقلت رويترز عن مسؤول طلب عدم نشر اسمه قوله: "يجب على كل الأطراف في قطاع الشحن التصرف بحرص للتأكد من عدم التعامل بشكل مباشر أو غير مباشر مع الأطراف الخاضعة للعقوبات أو الشحنة موضع العقوبات أو تسهيل الأمر لها".

ترامب يُصعّد الحرب التجارية مع الصين ويهدد

وطالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الشركات الأمريكية بالتوقف عن التعامل مع الصين وأعلن أنه سيرفع معدل الرسوم الجمركية مع بكين، متوجاً أحد أكثر الأيام استثنائية في الحرب التجارية الأمريكية الصينية الطويلة، بحسب تقرير لصحيفة الواشنطن بوست الأمريكية.

وبحسب الصحيفة جاء الرد الأمريكي بعد أن أعلنت الصين الجمعة فرضها رسوماً على صادرات أميركية بقيمة 75 مليار دولار.

وأعلن ترامب مساء الجمعة أن الولايات المتحدة ستُخضع واردات صينية لرسوم جمركية إضافية بنسبة 5% رداً على ما سماه تحرك للصين بدوافع سياسية لفرض رسوم على صادرات أمريكية.

وكتب ترامب على تويتر: "من المُحزن أن الإدارات السابقة سمحت للصين بأن تتملص حتى الآن من تجارة عادلة ومتوازنة وهو ما أصبح عبئاً كبيراً على دافع الضرائب الأمريكي... كرئيس للبلاد فإنني لم يعد يمكنني أن أسمح لهذا بأن يحدث".

كما قال إن الولايات المتحدة ستزيد الرسوم الجمركية على واردات صينية بقيمة 250 مليار دولار إلى 30 بالمئة من المعدل الحالي البالغ 25 بالمئة بدءاً من أول أكتوبر.

(م ش)


إقرأ أيضاً