احتراق منزل في الحسكة والأضرار اقتصرت على المادية فقط

نشب حريق في أحد منازل حي الكلاسة بمدينة الحسكة، فيما تمكن فوج الإطفاء من السيطرة على الحريق وإخماده، واقتصرت الأضرار على المادية فقط.

عندما كانت المواطنة كفاح هي زوجة الشهيد أحمد الحاج وهو أحد مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية، واستشهد في وقت سابق ، وهي من أهالي منطقة العمران بحي الكلاسة شمال غرب مدينة الحسكة، تعد الطعام نشب حريق في أنبوبة الغاز، وهرعت كفاح لإنقاذ أطفالها وخرجت من المنزل، مما أدى إلى احتراق المنزل بالكامل.

وعلى الفور تم إبلاغ فوج الإطفاء في مدينة الحسكة، وقد تمكنت سيارات الإطفاء من السيطرة على النار وإخمادها.

وقال المسؤول في فوج الإطفاء بمدينة الحسكة أحمد مهدي بأنهم تلقوا اتصالاً جاء فيه بأن منزلاً بمنطقة العمران في حي الكلاسة الواقع في شمال غرب مدينة الحسكة، يحترق، وتابع بالقول "توجهنا على الفور إلى مكان الحريق وتمكنا من السيطرة على الحريق، وتم إخماده".

وعن سبب الحريق قال أحمد مهدي "الحريق ناجم عن اشتعال النار في أنبوبة الغاز، حيث هرب أهالي المنزل من المنزل بعد اشتعال الحريق فيه".
وأوضح أحمد مهدي بأن الأضرار اقتصرت على المادية فقط، وليس هناك أي أصابات.

ANHA


إقرأ أيضاً