احتفالية في جامعة كوباني بمناسبة انتهاء العام الدراسي

نظّمت جامعة كوباني احتفالاً لـ130 طالباً وطالبة أنهوا عامهم الدراسي الأول، وذلك في مبنى الجامعة بمدينة كوباني.

وأنهت دورة عام 2018 و2019 في جامعة كوباني، والتي ضمت 130 طالباً وطالبة عامها الدراسي الأول، وذلك خلال احتفالية شارك فيها طلبة العام الأول والثاني إلى جانب ذويهم وإداريين في مؤسسات التربية في مقاطعة كوباني.

وأُقيم الحفل في ساحة الجامعة، إذ ألقى مدير جامعة كوباني كمال بصراوي كلمة بارك فيها لطلاب العام الأول انتقالهم إلى العام الثاني في الجامعة.

وأكد أن العام الدراسي الحالي في الجامعة كان ناجحاً، لافتاً إلى أن الانتقال إلى العام الدراسي الثاني خطوة هامة وخاصة أن الطلبة يدرسون في الجامعة لغتهم الأم في منهاجهم الدراسي.

وأشار بصراوي إلى أن جامعة كوباني خلال السنوات التي مضت لم تكن مكاناً لإلقاء المحاضرات فحسب، بل إنها كانت مكاناً لاكتساب الأخلاق الحسنة وإنشاء جيل جديد لمستقبل مشرق وناجح يكون له دور ريادي في بناء مجتمع أخلاقي ناجح ومتقدم.

وتمنى مدير جامعة كوباني كمال بصراوي في ختام كلمته النجاح للطلاب في عامهم الثاني.

وقدّمت فرق فنية عائدة لمركز باقي خدو للثقافة والفن في مدينة كوباني عروضاً فنية تفاعل معها الحضور وعقدوا حلقات الدبكة.

وكانت جامعة كوباني قد افتُتحت بشكل رسمي في الـ10 من كانون الأول/ديسمبر من عام 2017، وأنهت في العام الماضي دورتها الأولى التي ترفعت هذا العام إلى عامها الثالث.

 (د أ/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً