ازدياد خلافات بين PDK و   YNKوهجوم مسلح على مبنى PDK في السليمانية

اشتد التوتر بين PDK و YNK بعد منع أمن حزب الديمقراطي الكردستاني محمود سنجاوي رئيس الاتحاد الوطني الكردستاني من دخول هولير. فيما وقع هجوم مسلح أمام مبنى PDK في السليمانية.

يشتد خلافات والتوتر بين الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني في كل مرة بشكل مختلف، فعندما رغب رئيس الاتحاد الوطني الكردستاني محمد سنجاوي من دخول هولير، يوم أمس، منع حزب الديمقراطي الكردستاني من دخوله إلى المدينة.

عليه أبدى إداريو YNK كل من بافل طلباني، لاهور شيخ جنكي طلباني، أعضاء لجنة المركزية لـ YNK، ورؤساء عشائر جيمن جمجمال وكرميان، معارضتهم حول عرقلة زيارة سنجاوي لهولير.

فيما كتب النائب الأول لسكرتير الاتحاد الوطني الكردستاني كوسرت علي رسول رسالة لرئيس حزب الديمقراطي الكردستاني مسعود البارزاني وأعرب فيها عن موقفه.

هجوم مسلح على مبنى PDK في السليمانية

بعد مواجهة التوتر بين PDK و YNK، شنّ هجوم مسلح ليلة أمس على مبنى PDK في السليمانية، فيما ردت البيشمركة واندلع القتال. أيضاً سمع صوت الرصاص صباح اليوم في بعض المناطق من السليمانية.

وأصدر حزب الديمقراطي الكردستاني بياناً حول الأمر وحمّل اتحاد الوطني الكردستاني مسؤولية الهجوم. وهدد فيها اتحاد الوطني الكردستاني وقال "في حال حصول شيء للموظفين في المدينة، فهولير سترد".

فيما قال الاتحاد الوطني الكردستاني أن الطلقات أطلقت من سيارة وأنهم يعملون بشكل مستمر حتى التعرف على السيارة التي أطلق الرصاص.

(س و)


إقرأ أيضاً