استمرار المسيرات الأسبوعية في غزة وإصابة 56 خلالها اليوم

أصيب 56 فلسطينياً مساء اليوم الجمعة، برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مشاركتهم في مسيرات "العودة وكسر الحصار" الأسبوعية التي تقام على حدود  غزة.

نقل مراسلنا عن وزارة الصحة الفلسطينية بغزة قولها: "إن 56 فلسطينياً أصيبوا خلال مشاركتهم في المسيرات الحدودية"

وأشار مراسلنا، إلى أن المسيرات، حملت  عنوان "لاجئو فلسطين في لبنان" وذلك لمساندة اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات لبنان، في احتجاجهم المتواصل على إجراءات الحكومة اللبنانية الجديدة والتي تمنعهم من العمل.

وقال منسق "الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار" القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، إن " إسرائيل تماطل، وتتهرب من تنفيذه تفاهمات التهدئة مع الفصائل الفلسطينية في غزة، وأنها تريد أن تحول إجراءات  كسر الحصار التي تفاهمت عليها الفصائل الفلسطينية وإسرائيل برعاية مصرية وقطرية وأممية، إلى ورقة عمل سياسية، تحول مجرى التفاهمات إلى تنازلات سياسية".

ولفت إلى أن إجراءات كسر الحصار "ما زالت بطيئة وعرجان ولم يتم تطبيقها كما كنا نأمل"، مضيفًا "لكننا سنواصل مسيرات العودة حتى إجبار إسرائيل على الإيفاء بمطالب شعبنا واستعادة حقنا في حياة ومعابر وميناء ومطار لكل أبناء شعبنا في غزة".

يذكر أنه انطلقت مسيرات العودة وكسر الحصار بغزة، في 30 آذار/ مارس 2018 على الحدود الشرقيةّ قطاع غزّة، بمشاركة الآلاف أسبوعيًا للمطالبة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين لأراضيهم  ورفع الحصار الإسرائيلي المتواصل على غزة منذ 13 عامًا.

(ع م/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً