الآلاف من أهالي ديرك يحيون الذكرى الـ 23 لاستشهاد المناضلة زيلان

استذكر الآلاف من أهالي مدينة ديرك الذكرى السنوية الـ 23 لاستشهاد المناضلة زينب كناجي (زيلان) وعاهدوا بالسير على خطى ونهج الشهداء.

وتجمع الآلاف من أهالي منطقة ديرك ونواحيها في مركز الشهيد باور للشبيبة للمشاركة في مراسم استذكار المناضلة الشهيدة زيلان.

وبعد الوقوف دقيقة صمت، ألقت عضو المنسقية العامة لمؤتمر ستار هيفي أحمد كلمة استذكرت فيها بداية الشهيدة زيلان وجميع شهداء الحرية، وأشادت بتضحيات الشهداء التي لها الدور الأساسي في "وصولنا إلى هذه المرحلة التاريخية وتحقيق الانتصارات والمنجزات في شمال وشرق سوريا".

وتطرقت هيفي إلى مقاومة ونضال الشهيدة زيلان التي "سطرت أروع ملاحم البطولة والفداء ضد الفاشية التركية التي ارتكبت مجازر بحق الشعب الكردي وكافة الشعوب التي تعيش على جغرافية كردستان".

وأشارت هيفي إلى " أن الشهيدة زيلان تمثل المرأة الحرة الحقيقية التي استشهدت في الدفاع عن قيم ومعنى الحياة الحرة وقدمت روحها دون تردد ضد الفاشية التركية".

هيفي أحمد تطرّقت إلى دور المرأة في ثورة روج آفا في السير على نهج الشهيدة زيلان ورفقائها اللواتي رسمن طريق النضال والفداء في تحرير المرأة ضد السلطة الذهنية الذكورية.

(ع ع/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً