الأمم المتحدة تحمل تركيا مسؤولية المجازر التي ترتكبها مجموعاتها المرتزقة

قال متحدث باسم مكتب حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة: "إن تركيا يمكن أن تتحمل المسؤولية بموجب القانون الدولي عن عمليات الإعدام التي قام بها مجموعات مدعومة من أنقرة نتيجة القتل المتعمد لأسرى العزل والسياسيين".

وبحسب رويترز، صرح روبرت كولفيل المتحدث باسم مكتب حقوق الإنسان في مؤتمر صحفي في جنيف بأنه حصل على لقطات لعمليات القتل التي نفذها على ما يبدو مرتزقة أحرار الشرقية المدعومين من أنقرة.

وقال كولفيل: "يمكن اعتبار تركيا دولة مسؤولة عن الانتهاكات التي ترتكبها المرتزقة التابعين لها ما دامت تركيا تمارس سيطرة فعلية على هذه الجماعات أو العمليات التي وقعت خلالها تلك الانتهاكات".

ويشار أن مرتزقة تركيا نفذوا عمليات إعدام ميدانية بحق مدنيين بعدما قطعوا الطريق الدولي M4 لعدة ساعات، ونشر المرتزقة مقاطع فيديو توثق مجازرهم وعمليات الإعدام الميداني.

(م ش)


إقرأ أيضاً