الأمم المتحدة: فرقنا لم تستطع الوصول إلى محطة ضخ المياه المتوقفة نتيجة الهجوم التركي

قالت الأمم المتحدة إن فرقها لم تتمكن من الوصول إلى محطة ضخ في قرية علوك التي دمرها القصف التركي، وحرمت مليون إنسان من سكان المنطقة والنازحين من مياه الشرب.

نقلت وكالة الاسوشيتد بريس عن الأمم المتحدة قولها إن ما لا يقل عن 130000 شخص قد نزحوا بسبب الهجوم التركي على شمال شرق سورية، وتوقعت الأمم المتحدة أن يزداد هذا العدد مع مرور خمسة أيام على الهجمات التركية.

وقالت الأمم المتحدة إن فرقها الفنية لم تتمكن من الوصول إلى محطة ضخ المياه في بلدة الحسكة "محطة علوك المحتلة من قبل تركيا" التي لحقت بها أضرار جراء القصف التركي، مما حرم أكثر من 400000 شخص بحسب الأمم المتحدة التي تعتمد على إحصائيات قديمة، منهم 82000 من سكان المخيمات النازحة المتضررة من توقف ضخ المياه.

والجدير بالذكر أن الأمم المتحدة التي تتشدق بحقوق الإنسان لم تدن حتى الآن الهجمات التركية على شمال شرق سورية وما خلفته من أزمات إنسانية واستهداف ممنهج للمنشآت الحيوية التي تخدم المدنيين.

(م ش)

ANHA


إقرأ أيضاً