الإرهابي أبو محمد الجولاني مصاب في مشفى حكومي تركي

أكد مصدر طبي تركي أن الإرهابي أبو محمد الجولاني نقل إلى المستشفى الحكومي بولاية هاتاي التركية إثر إصابته بتفجير في إدلب يوم أمس.

مركز الأخبار

قال مصدر طبي تركي أن الإرهابي “أبو محمد الجولاني” قد نقل مساء أمس الاثنين إلى المستشفى الحكومي في ولاية هاتاي الحدودية مع سوريا بعد إصابته بجروح بالغة خلال التفجير المزدوج الذي استهدف موكبا له في مدينة إدلب السورية.

وقال المصدر في تصريح لوكالة سبوتنيك الروسية “تم مساء أمس نقل شخص مصاب بجروح بالغة في رأسه إثر تفجير وقع بمدينة إدلب السورية، إلى المستشفى الحكومي بمدينة أنطاكيا التابعة لولاية هاتاي”.

وأضاف المصدر: “أن الشخص الذي تم نقله إلى المستشفى كان مصاباً بشظايا في رأسه أدت إلى إصابته بارتجاج في الدماغ وقد خضع لعملية جراحية في رأسه”، متابعا أن “الشخص المصاب هو الإرهابي أبو محمد الجولاني”.

وأشار المصدر إلى أن “الجولاني وضع في وحدة العناية المركزة وحالته خطيرة حيث دخل في غيبوبة”.

وكان انفجاران عنيفان هزا مدينة إدلب بفارق دقائق قليلة، الأول ناجم عن عبوة ناسفة موضوعة بسيارة، والثاني عبارة عن سيارة مفخخة ضربت منطقة القصور جنوبي مدينة إدلب.

وجاء هذا الاستهداف الذي ترافق مع قصف عنيف على مناطق ما تسمى منزوعة السلاح عقب اللقاء الروسي التركي في سوتشي الروسية.

( ي ح)


إقرأ أيضاً