الاحتلال التركي والمرتزقة يحرقون المحاصيل ويستهدفون من يحاول إخمادها

أشار مجلس الباب العسكري إن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته يعمدون إلى إشعال النيران في الحقول الزراعية كما يمنعون كل من يحاول إخمادها.

اندلعت حرائق في الحقول الزراعية الواقعة في مناطق التماس بين مجلس الباب العسكري شرق مدينة الباب ومرتزقة الاحتلال التركي المتمركزين في مدينة الباب.

نائب القائد العام لمجلس الباب العسكري يوسف العريمة أكّد أن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته يفتعلون الحرائق في المحاصيل الزراعية كما يطلقون النار باتجاه كل من يحاول إخماد النيران. كما يطلق المرتزقة النار باتجاه نقاط تمركز قوات مجلس الباب العسكري بالأسلحة الرشاشة الثقيلة.

وأشار يوسف العريمة إلى أن الحريق الأول اندلع في الحقول الزراعية الواقعة قرية الأولشلي المحتلة وقرية البوغاز المحررة، والحريق الثاني كان في اليوم التالي بين قرية الكريدية المحتلة وقرية البويهج المحررة وصولاً إلى قرية جبلة الحمرة المحررة، واستمرت الحرائق مدة ثلاث أيام متتالية وسعى مقاتلي مجلس الباب العسكري لمساندة فرق الإطفاء المتواجدة في المنطقة لإخماد الحرائق.

ولفت يوسف إلى أن مقاتلي مجلس الباب العسكري وفرق الإطفاء لم يتمكنوا من إخماد الحرائق إلا عند بلوغها القرى التي يتواجدون فيها وذلك لأن مرتزقة الاحتلال التركي يطلقون النار على كل من يحاول إخماد النيران المشتعلة في الحقول.

وتُقدر مساحة الأراضي التي أُحرقت في تلك الجبهات بما يتراوح ما بين 30 إلى 40هكتاراً وهي موزعة على أربعة قرى.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً