البدء بدراسة مخططات ومشاريع بلديات مقاطعة قامشلو للعام 2020

باشرت لجنة البيئة والبلديات في مقاطعة قامشلو بدارسة مشاريع بلديات الشعب للعام 2020، وأوضحت  الرئيسة المشتركة للجنة أنهم سيركزون خلال العام الحالي على تحسين البنية التحتية، وتنظيم مكبات النفايات وإعداد مخططات لتوسيع  المدن.

تسعى لجنة البيئة والبلديات في مقاطعة قامشلو التي تتبع لها 37 بلدية (10 منها بلديات مركزية، و27 فرعية)، إلى تحسين الواقع الخدمي ضمن المقاطعة، عبر المشاريع التي تخطط لها حسب الإمكانات والخبرة المتوفرة لديها، ففي كل عام توسع نطاق عملها، ليصبح أفضل من العام الذي سبقه.

 والبلديات المركزية التابعة للجنة البيئة والبلديات في مقاطعة قامشلو هي :بلدية الشعب في نواحي عامودا، والشرقية، والغربية في قامشلو، تربه سبيه، تل كوجر، جل آغا، تل حميس، وكركي لكي وتل براك وبلدية الشعب في مدينة ديريك، والفرعية في بلدات التابعة لها.

خلال العام الحالي تهدف بلديات مقاطعة قامشلو إلى تحسين الواقع الخدمي بشكل أفضل، عبر المشاريع التي طرحتها على لجنة بلديات المقاطعة بداية شهر شباط، ومنها مشاريع تزفيت الطرق، وترميم الشوارع الفرعية، وصيانة البنية التحتية (الصرف الصحي) وشبكة مياه الشرب.

الآن تدرس اللجنة المشاريع المقدمة من البلديات الـ 37، وفور الانتهاء من الدراسة سيتم تخصيص ميزانية لكل بلدية للقيام بمشاريعها، الرئيسة المشتركة للجنة البيئة وبلديات الشعب في مقاطعة قامشلو شرمين شاقو أوضحت أن مكتب الدراسات التابع للجنة يقوم الآن بدراسة المشاريع المقدمة.

ونوهت شرمين شاقو أن اللجنة ستركز خلال العام الحالي على تحسين البنية التحتية، وتنظيم مكبات النفايات، وإعداد مخططات للمدن، وقالت: "الهدف هو توسيع المدن، عبر لجنة ستُشكل من المهندسين والفنيين لدارسة البنى التحتية".

فيما لفتت شرمين إلى وجود مخطط من أجل زيادة عدد باصات النقل الداخلي ضمن مدينة قامشلو، كما سيتم العمل على توفير باصات النقل الداخلي للعمل ضمن مدينة ديريك أيضاً، بالإضافة إلى زيادة عدد أفواج الإطفاء ضمن كل بلدية، كتدبير احترازي للحد من نشوب الحرائق في الأراضي الزراعية.

(أ ب)

ANHA 


إقرأ أيضاً