التغيير الديموغرافي يتواصل.. نقل الآلاف من عوائل المرتزقة إلى عفرين

تستمر المجموعات المرتزقة التابعة لجيش الاحتلال التركي بنقل عائلاتها من إدلب إلى عفرين، حيث نقل أكثر من 160 ألف شخص في إطار تغيير ديمغرافية المنطقة.

بعد تقدم النظام السوري في محافظة إدلب والسيطرة على مدينة خان شيخون ومناطق أخرى، نقلت مجموعات المرتزقة في إدلب عوائلها إلى نواحي مقاطعة عفرين.

وبحسب ما أفاده المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن المجموعات المرتزقة نقلت أكثر من 160 ألف شخص من إدلب إلى عفرين المحتلة، وتم توطينهم في منازل أهالي عفرين داخل النواحي وقراها.

وقال مصدر محلي من داخل عفرين، إن مرتزقة جيش الاحتلال التركي وطّنوا خلال اليومين الماضيين حوالي 1800شخص في قرى مرساوا ومريمين التابعة لناحية شرا.

مصدر آخر من ناحية بلبله، أكّد أن مرتزقة جيش الاحتلال التركي يقومون بتوطين النازحين وعوائلهم في قرى "حفطارو، زعري، عبيدان، كردو بناحية بلبلة، وعلى القرى الحدودية في عفرين وفي جندريسه.

وفي ناحية جندريسه، قال المصدر إن جيش الاحتلال التركي أنشأ معسكراً للمرتزقة في قرية محمدية قبل أسابيع، والآن ينقل المرتزقة عوائلهم إلى المعسكر ذاته.

ووطنت مرتزقة فيلق الشام عشرات المرتزقة في قرية قيله بجندريسه.

هذا ويأتي نقل عوائل المرتزقة من إدلب وتوطينهم في قرى ونواحي عفرين، في إطار تغيير ديمغرافية المقاطعة التي بدأت مع بداية احتلال المنطقة.

(ج ج/س و)

ANHA


إقرأ أيضاً