التوتر يعود للشارع السوداني وتعليق الدوام بجميع مدارس البلاد

عاد التوتر إلى الشارع السوداني بعد مقتل 5 متظاهرين بينهم 4 طلاب، فيما أصدر مدير عام وزارة التربية والتوجيه المُكلّف محيي الدين الجعلي، قراراً إدارياً يقضي بتعليق الدارسة في جميع المراحل التعليمية وبكافة المحليات إلى أجل غير مسمى.

بعد تعليق التظاهرات لفترة قصيرة عاد التوتر مجدداً إلى الشارع السوداني، بعد مقتل 5 متظاهرين بينهم 4 طلاب، وعلى إثر ذلك أصدر مدير عام وزارة التربية والتوجيه المُكلّف محيي الدين الجعلي، قراراً إدارياً يقضي بـ"تعليق الدارسة بجميع المراحل التعليمية وبكافة المحليات إلى أجل غير مسمى"، وذلك بحسب ما نقلته شبكة سكاي نيوز.

وأكّد مفاوضون في حركة الاحتجاج عدم إجراء جلسة المفاوضات المقررة مع المجلس العسكري، الثلاثاء، بسبب تواجد الفريق التفاوضي للحركة في الأُبيض التي تعرض المتظاهرون فيها للهجوم.

وكان من المفترض أن تُستأنف اليوم الثلاثاء، المفاوضات بين المجلس العسكري الحاكم وقادة حركة الاحتجاج، لحل مسائل متعلقة بتشكيل حكومة مدنية في المرحلة الانتقالية، لكن لجنة أطباء السودان المركزية أعلنت الاثنين مقتل 5 متظاهرين في الأبيض، عاصمة ولاية شمال كردفان في وسط البلاد.

وكان قادة المجلس وتحالف قوى الحرية والتغيير أعلنا تشكيل مجلس سياسي ومجلس عسكري مدني مشترك يؤسس لإدارة انتقالية في 17 يوليو الجاري لقيادة البلاد 39 شهراً، مما يمثل أحد المطالب الرئيسية للمحتجين.

(آ س)


إقرأ أيضاً