الجعفري: احتلال تركيا عدوان على سوريا ومن حقنا الرد

هاجم رئيس وفد النظام إلى محادثات أستانا، بشار الجعفري، تركيا ومشاريعها الاحتلالية، معتبراً أن احتلال تركيا لأجزاء من الأراضي السورية عدوان عليهم ومن حقهم الرد عليه.

قال رئيس وفد النظام إلى محادثات أستانا، بشار الجعفري خلال مؤتمر صحفي في ختام الجولة 13 من محادثات أستانا “ندعو إلى أن تقرن الأفكار الجميلة في البيان الختامي بالأفعال على الأرض ولا سيما من النظام التركي”، مضيفاً إن “سوريا لا ترى تطبيقاً نزيهاً من جانب النظام التركي لتفاهمات أستانا واتفاق سوتشي حول إدلب والذي يقضي بانسحاب التنظيمات الإرهابية إلى عمق 20 كم وسحب الأسلحة الثقيلة والمتوسطة”.

وأكد الجعفري أن النظام التركي يواصل احتلال أجزاء من سوريا في انتهاك لتفاهمات أستانا التي تنص على الالتزام بوحدة سوريا وسيادتها وسلامة أراضيها موضحاً أن “سوريا تعتبر هذا الاحتلال لأجزاء من أراضيها عدواناً عليها ومن حقها الرد عليه”.

وأشار إلى أن "الإرهابيين" الذين يدعمهم النظام التركي يواصلون سرقة الآثار في منطقة عفرين ونقلها إلى تركيا.

وبيّن الجعفري أن “سوريا تطالب جميع الأطراف في مسار أستانا بتحمل مسؤولياتهم والضغط على النظام التركي لتنفيذ تفاهمات أستانا واتفاق سوتشي حول إدلب”، لافتاً إلى أن "سوريا لن تنتظر إلى ما لا نهاية حتى ينفذ النظام التركي التزاماته وهناك ملايين السوريين في إدلب يناشدون الدولة السورية بتخليصهم من الإرهاب".

هذا وتحتل تركيا أجزاء واسعة من الجغرافية السورية عن طريق دعمها لعدد من المجموعات المرتزقة وبعضها مصنف على لائحة الإرهاب الدولي كمرتزقة هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً).

(آ س)


إقرأ أيضاً