الجيش الليبي يعلن تدمير طائرة تركية مُحملة بالذخيرة في مصراته

أعلن الجيش الليبي عن استهداف طائرة شحن عسكرية تركية من طراز اليوشن IL76 في مطار مصراتة كانت تنقل أسلحة وذخيرة للمُسلحين، وأكّد تدميرها.

وشن طيران الجيش الوطني الليبي، اليوم الثلاثاء، غارة جوية على قاعدة مصراتة الجوية للمرة الثانية خلال أسبوع وفقاً لشبكة العربية.

وأكّد بيان من الجيش الوطني استهداف القوات الجوية الليبية طائرة شحن عسكرية تركية من طراز اليوشن IL76 في مطار مصراتة، وحسب البيان فإن "الطائرة  تنقل ذخائر وأسلحة من خارج ليبيا لدعم الميليشيات الإرهابية".

وجرى الاستهداف بصاروخ واحد فقط بدقة عالية وذلك مراعاة لمبادئ القانون الدولي الإنساني، ولم يُخلف أضراراً جانبية في المباني والآليات والأفراد، وفقاً للجيش الوطني.

وحذّرت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، الدول الأجنبية من دعم المُسلّحين بالأسلحة والذخائر والمعدات.

وهذه هي المرة الثانية التي يستهدف فيها الجيش، الكليّة الجوية بمدينة مصراتة، في أقل من أسبوع، حيث نفّذ السبت الماضي عدة غارات جوية على هذه القاعدة الجويّة ذات الأهمية الاستراتيجية والعسكرية، في دعم المجموعات المسلحة التابعة لقوات حكومة الوفاق.

وتتبع قاعدة الكلية الجوية في مصراتة سلطة حكومة الوفاق، وتنطلق منها طائراتها الحربية وكذلك المسيّرة، كما تقوم بدور عسكري هام في دعم قواتها من خلال استقبال الأسلحة والذخائر القادمة من الخارج وخصوصاً من تركيا.

وأطلق حفتر حملة عسكرية في 4 أبريل/نيسان للاستيلاء على طرابلس التي تسيطر عليها حكومة الوفاق برئاسة فايز السراج.

ويتهم حفتر، حكومة الوفاق بإيواء عناصر إرهابية، والتعاون مع حكومات أجنبية ضد القوى الليبية.

وأخفقت مفاوضات طويلة بين حفتر والسراج، شهدت عدة عواصم عالمية جولات منها، في التوصل إلى اتفاق ينهي الانقسام في البلاد الذي أوجد سلطتين متزامنتين.

(ن ع)


إقرأ أيضاً