الحسكة تودع كوكبة من شهداء مقاومة الكرامة

ودع الآلاف من أهالي مدينة الحسكة وقراها جثامين 8 من شهداء مقاومة الكرامة، وسط الزغاريد والشعارات تحي مقاومة قوات سوريا الديمقراطية، إلى مزار الشهيد دجوار.

وتجمع الآلاف أمام مقر مجلس عوائل الشهداء في مدينة الحسكة لاستلام جثامين الشهداء:

هايل الصالح عضو الهلال الأحمر الكردي، ايبري زوزاني الاسم الحركي افيستنا حسكة مقاتلة وحدات حماية المرأة، ومقاتلي قوات سوريا الديمقراطية محمد صالح الاسم الحركي شرفان حسكة، عامر اصلان الاسم الحركي يزداشير حسكة، عمر شيخ علي الاسم الحركي سيد حسكة، باسم  الحميد الاسم الحركي باران عرب، دحام الاحمد الاسم الحركي هوكر،  والمقاتل في قوات الدفاع الذاتي محمد حسو، الذين استشهدوا في مدينة سريه كانيه التابعة لمقاطعة الحسكة أثناء مشاركتهم في مقاومة الكرامة.

وبعد استلام جثامين الشهداء، انطلق المشيعون بموكب من السيارات إلى مزار الشهيد دجوار، وهناك بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت رافقها عرض عسكري قدمته وحدات حماية الشعب، تلاتها كلمة عضو مجلس مقاطعة الحسكة عبد الرزاق الذي تقدم بالعزاء لذوي الشهداء.

وأضاف الرزاق "اليوم نودع شهداء من كافة المكونات من العرب والكرد والسريان جنباً إلى جنب. شهدائنا استشهدوا في سبيل الدفاع عن أخوة الشعوب والعيش المشترك ودفاعاً عن أرضهم وكرامتهم"، معاهداً بالسير على خطى الشهداء حتى تحقيق النصر.

وبعد انتهاء الكلمة قرئت وثائق الشهادة من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء روجدا أحمد، وسلمت لذويهم.

ووسط زغاريد الأمهات والشعارات تحي مقاومة الشهداء، وريت جثامين الشهداء الثرى.

(كروب/ح)

ANHA


إقرأ أيضاً