الحكومة العراقية تُصدر 17 قراراً "استجابة لمطالب المتظاهرين"

أصدرت الحكومة العراقية برئاسة عادل عبد المهدي حزمة أولى من القرارات وُصفت بالمهمة استجابة لمطالب المتظاهرين، وذلك بعد 5 أيام من التظاهرات التي شهدت أحداثاً دامية.

قالت وكالة الأنباء العراقية (واع) إن الحكومة أصدرت قرارات مهمة استجابة لمطالب المتظاهرين وذلك خلال جلسة استثنائية دعا إليها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، عُقدت مساء أمس السبت.

وشهد العراق أعمال عنف دموية على مدار الأيام الأخيرة، حيث قُتل حوالى 100 شخص، وأُصيب حوالى 4 آلاف بجروح، في 5 أيام من الاحتجاجات المطلبية.

ووفقاً لما نشرته "واع" في وقت مبكر، اليوم الأحد، فقد أصدر مجلس الوزراء (الحزمة الأولى) من القرارات بإجمالي 17 قراراً.

وركّزت القرارات على تأمين الأراضي والقطع السكنية في جميع المحافظات وخصوصاً البصرة, بالإضافة إلى حل مشكلة العاطلين عن العمل عبر تقديم المنح المالية وفتح باب التطوع في القوات العسكرية، وإنشاء المشاريع والأسواق.

كما كان الأبرز بين هذه القرارات هو اعتبار ضحايا التظاهرات من المتظاهرين والقوات الأمنية شهداء ومنح عوائلهم الامتيازات.

وقررت الحكومة العراقية مناقشة الحزمة الثانية من القرارات المتعلقة بالإصلاحات ومطالب المتظاهرين خلال الجلسة المقبلة.

(ي ح)


إقرأ أيضاً