الدروع البشرية مستمرة في يومها الـ 16 والأهالي يؤكدون: مستمرون بالمقاومة

تستمر فعاليات الدروع البشرية في مدينة سريه كانيه بإقليم الجزيرة، في يومها الـ 16، وأكد المشاركون أنهم مستمرون في المقاومة والصمود، وأشاروا أن التهديدات التركية تهدف لخلق الرعب والخوف بين المدنيين.

مع استمرار التهديدات التركية لاحتلال مناطق شمال وشرق سوريا، يستمر أهالي إقليم الجزيرة بالتوافد إلى خيمة الدروع البشرية في مدينة سريه كانيه بإقليم الجزيرة التي نصبت منذ 16 يوماً. وشارك في فعاليات اليوم السادس عشر، المئات من أهالي منطقة سريه كانيه.

وتحت الخيمة، ألتقى مرسلوا وكالتنا ANHA بأحد المشاركين لقمان عيسى الذي قال "نحن نستمر بالمقاومة والصمود تحت الخيمة ضد التهديدات التركية لمناطق شمال وشرق سوريا".

عيسى بيّن في سياق حديثه أن التهديدات التركية ليست بجديدة وقال "تحاول تركيا من خلال هذه التهديدات خلق الرعب والخوف بين المدنيين وضرب الاستقرار في مناطق شمال وشرق سوريا، فبعد تهديداته لمناطقنا عادت مرتزقة داعش للنشاط بشكل ملحوظ، فهنا يمكن التأكد أن تهديدات تركيا هي إعادة إحياء مرتزقة داعش مرة أخرى".

وأضاف "أبنائنا من وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية حاربوا مرتزقة داعش الذي كان يهدد الإنسانية بشكل عام وقضوا عليها، والآن على الدول العظمى القيام بواجبهم تجاه أهالي هذه المنطقة".

(ب ر- آ س/ س و)

ANHA


إقرأ أيضاً