الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة تل أبيض يحث اللاجئين السوريين على العودة للديار

حثّ الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة كري سبي/ تل أبيض حميد العبد أبناء سوريا المقيمين في تركيا للعودة إلى الوطن, مؤكّداً بأن المنطقة تعيش حالة أمن واستقرار وتسودها أخوة الشعوب والعيش المشترك، محذّراً السوريين من مناصرة تركيا في شن حرب ضد أبناء سوريا.

وجاء حديث حميد العبد خلال لقاء أجرته وكالة أنباء هاوار، إذ حثّ العبد السوريين للعودة إلى وطنهم الأم سوريا، مؤكداً بأن مناطق شمال وشرق سوريا تنعم بالأمن والاستقرار.

وشدّد العبد على ضرورة أن يعي الشعب السوري حقيقة ما يجري على الأرض، وأن الثورة ما كانت تخدم سوى الدول التي لها أطماع في سوريا, مثل تركيا وبعض الدول الأخرى, بينما عانى الشعب السوري وما يزال كثيراً.

وناشد حميد العبد الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة كري سبي السوريين للعودة إلى حضن الوطن، وقال "نحث أهلنا السوريين في جميع أنحاء العالم وخاصة في تركيا وفي جميع الدول المجاورة لنا للعودة، هذه أرضنا ونحن دافعنا عنها وحررناها من الإرهاب, ومناطقنا آمنة".

ولفت إلى ما تحقق في كري سبي/تل أبيض بعد تحريرها من داعش قائلاً "خلال أربع سنوات(بعد تحرير تل أبيض) حققنا تقدماً ملحوظاً من الناحية الأمنية والاستقرار, ونواحي الحياة الأخرى، اليوم نعيش مع بعضنا كأخوة كرداً وعرباً وتركماناً وأرمناً, يسود بيننا الحب والتسامح والعيش المشترك".

وأضاف "نطلب وبإلحاح من أهلنا السوريين في تركيا العودة، نحن نرى مدى تهديدات الاحتلال التركي تجاههم وعمليات الترحيل التي يتعرضون لها، نقول لهم هذه أرضكم ونحن أخوة, عودوا إلى سوريا لنكون قادرين على حل المشاكل بيننا، لا يوجد بيننا أي مشاكل سوى بعض الخلافات، ولكن هذه لن ندعها تكون سبباً في تعذيبكم بأيدي الاحتلال التركي كل يوم, لا نقبل ما نراه على القنوات التركية بأنه تم طردكم من تركيا، عليكم العودة بكرامتكم، نحن هنا نتألم لما نراه من المعاناة التي تعيشونها".

واختتم العبد حديثه مُحذراً من تحول السوريين إلى بيادق حرب بيد الدولة التركية، وقال "نقول لكم؛ لا تكونوا فريسة للغير ولا تأتوا لبلدكم على ظهر دبابة وبيدكم علم تركي حاملين السلاح لتقاتلوا أخيكم السوري, نحن هنا دافعنا عن أرضنا وعلمنا حقيقة ما يجري، لذا نقول لكم أن تعودوا لأن هذا بيتكم الكبير وحضنه مفتوح لكم".

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً