الشؤون الدينية في الطبقة: الهجوم التركي هو اعتداء على شرع الله

وصفت مؤسسة الشؤون الدينية في الطبقة وريفها، الهجوم التركي بـ "الاعتداء على شرع الله"، كما وصفت الحجج التي تغزو بها تركيا مناطق شمال وشرق سوريا بـ "التافهة".

وألقى البيان العضو في مؤسسة الشؤون الدينية بالطبقة وعضو الرابطة المحمدية الصوفية بالعالم الشيخ عدنان العيد العليوي بحضور عدد من الشخصيات الدينية وأئمة المساجد وأعضاء الروابط الإسلامية.

وشدد البيان على وجوب الحفاظ على النفس البشرية التي أمر الله بصونها وحرم قتل النفس البشرية إلا بالحق، مسلطاً الضوء على أن تركيا انتهكت حرمة جميع الأديان في ارتكابها المجازر بحق البشرية وسرقة أموال الشعوب وانتهاك أعراضهم.

وأكد البيان أن الامم المتحدة وجميع دول العالم أصبحت أدوات لقتل الشعب السوري مطالباً إياهم بوضع حد لانتهاكات تركيا ومرتزقتها وايقاف مسلسل الدم بحق شعوب شمال وشرق سوريا الأبرياء.

وشدد البيان، على أن ما تقوم الاحتلال التركي باسم الدين هو "الاعتداء على شرع الله"، مؤكداً أن حجج الاحتلال التركي التي تقدمها "تافهة"، لأن مناطق شمال وشرق سوريا لا تشكل تهديداً لأي منطقة.

(ع أ/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً