الشبيبة تدعو إلى توحيد الصف الكردي لمواجهة الاحتلال

استنكرت حركة الشبيبة الثورية في مدينة حلب الهجمات التركية التي طالت جبال قنديل ونواحيها والتي راح ضحيتها مدنيين وناشدوا كافة الأطراف الكردية للتوحد بوجه أطماع الاحتلال.

ضمن سلسلة الفعاليات الرافضة لهجمات جيش الاحتلال التركي على باشور(جنوب كردستان)، أصدرت حركة الشبيبة الثورية السورية في حي الشيخ مقصود بحلب، اليوم، بياناً إلى الرأي العام شجبت فيه الاعتداءات التركية على المدنيين الكرد.

وقُرئ البيان من قبل الإدارية في حركة الشبيبة الثورية زينب مسلم، وذلك أمام مركز الحركة الواقع في القسم الغربي من حي الشيخ مقصود.

وجاء في البيان عبارات عديدة تؤكد حساسية المرحلة وإنها تتطلب تكاتف لجهود أبناء الشعب الكردي "لصد الهجمات العسكرية والفكرية والدفاع عن النفس ضد الهجمات التركية وحماية المكتسبات المتحققة بدماء الشهداء".

كما أشار البيان إلى دور حكومة إقليم كردستان وأنها باتت بموضع المتفرج والساكت حيال تلك الهجمات البربرية "فالحكومة التي لا تستطيع حماية شعبها لا يمكن أن تتحلى بالصفات الشرعية لقيادة المجتمع".

وانتهى البيان بتثمين دور "المقاومين" في باشور كردستان، وترديد الشعارات التي تدعو إلى وحدة الصف الكردي ومواجهة العدو "بيد من حديد".

(ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً