الصحفية روكن جمال تتحدث من داخل سريه كانيه عن آخر الأوضاع

رصدت الصحفية روكن جمال مجريات اليوم الثاني من اتفاق وقف إطلاق النار وأكدت بأن جيش الاحتلال التركي ينتهك الاتفاق ولم يتوقف عن قصف للمدينة واستهداف المشفى، وأكدت بأن جيش الاحتلال كثف تحركاته العسكرية على الحدود ويرسل مدرعاته وجنوده ومرتزقته إلى المدينة استعداداً لشن هجوم أعنف.

دخلت مقاومة الكرامة يومها الـ11 وسط مقاومة عظيمة يبديها مقاتلو ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية في جبهات القتال ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

مراسلة jın news روكن جمال التي تتابع الأوضاع من داخل قلعة المقاومة مدينة سريه كانيه رصدت مجريات اليوم الثاني من اتفاق وقف إطلاق النار بين أمريكا وتركيا.

وقالت روكن جمال "نحن الآن في اليوم الـ11 من مقاومة الكرامة بمدينة سريه كانيه وهو اليوم الثاني من اتفاق وقف إطلاق النار لمدة خمسة أيام، إلا أن جيش الاحتلال التركي لم يلتزم بالاتفاق ولم يكف عن قصفه لشوارع متفرقة من المدينة".

وأشارت روكن جمال إلى أن جيش الاحتلال التركي استهدف المشفى المكتظ بالجرحى وقالت أن اثنين من الجرحى استشهدا، وأكدت استمرار استهداف المشفى على هذا الحال حتى ساعات الصباح.

تحركات كثيفة لجيش الاحتلال التركي على الحدود

وأكدت الصحفية روكن بأن الحدود التركية مع مدينة سريه كانيه تشهد تحركات كثيفة جداً، وأشارت أن جيش الاحتلال يستغل وقف إطلاق النار لزيادة عدد جنوده ومدرعاته وأسلحته الثقيلة في المدينة، وبذلك يتجهز لشن هجمات جديدة على المدينة.

وذكرت الصحفية روكن بأن طائرات الاستطلاع لم تغب عن سماء المدينة وهي كانت تحوم فوق رؤوسهم أثناء رصهدهم للأوضاع.

(م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً