الصحفية كولان بوطان من داخل سريه كانيه تؤكد إفشال هجمات جيش الاحتلال

أكدت الصحفية كولان بوطان إن قوات سوريا الديمقراطية وبدعم من أهالي سريه كانيه استطاعوا إفشال هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على المدينة.

تستمر مقاومة الكرامة لليوم الـ8 على التوالي وسط مقاومة كبيرة يبديها مقاتلو ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته وتكبدهم خسائر فادحة.

ومنذ ليلة أمس، يشن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته هجوماً وقصفاً عنيفاً على مدينة سريه كانيه من أجل احتلالها، حيث تركزت الهجمات على الجهات الشرقية والغربية والشمالية.

وبالمقابل يتصدى مقاتلو ومقاتلات قوات سوريا الديمقراطية وبدعم من أهالي سريه كانيه، للهجمات.

وأكدت الصحفية كولان بوطان من داخل سريه كانيه إن جيش الاحتلال التركي ومرتزقته لم يتمكنوا من خطو خطوة داخل سريه كانيه، وقالت إن المدينة لا تزال محمية من قبل قوات سوريا الديمقراطية.

وخلال حديثها عن آخر التطورات، يستهدف قناصة جيش الاحتلال التركي الصحفية كولان بوطان ويمكن سماع أصوات طلقات القناصة وهي تمر بجانبها، إذ يتعمد الاحتلال التركي استهداف الصحفيين لمنع إظهار حقيقة الجرائم التي يرتكبها بحق المدنيين.

ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين قوات سوريا الديمقراطية وجيش الاحتلال التركي ومرتزقته حتى لحظة إعداد هذا الخبر.

(م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً