العريشة تستقبل عامها الدراسي بـ 138 مدرسة والأهالي يدعمون أطفالهم

افتتحت 138 مدرسة في ناحية العريشة، ولا يزال العمل جارياً على فتح 3 مدارس جديدة لاستقبال الطلبة والكوادر التدريسية لضمان سير العملية التربوية، وذلك نظراً للإقبال الكبير من قبل الطلبة على المدارس بدعم من ذويهم.

بدأ العام الدراسي الجديد في ناحية العريشة التابعة لمقاطعة الحسكة بالدوام الإداري للمعلمين في الأول من أيلول الجاري لتجهيز المدارس وتنظيفها من قبل المعلمين لبدء الدوام الفعلي للطلبة في الـ 15 من الشهر ذاته.

ولضمان سير العملية التربوية بشكل جيد، وإيصال الفكرة لكافة الطلبة من خلال تمكين المدرسين وجعلهم على قدر كافٍ لتعليم الطلبة، خضع جميع المعلمين والمعلمات لدورات تقوية مُكثّفة في فصل الصيف بناحية الشدادي.

ويصل عدد المدارس المفتوحة في ناحية العريشة وريفها إلى 138 مدرسة مُوزّعة على الخطين الشرقي والغربي، معظمها مدارس ابتدائية وإعدادية.

الإداري في المُجمّع التربوي بناحية العريشة، مصطفى العابد، أكّد أنه نظراً للإقبال الكبير من قبل الطلبة على المدارس وبدعم من ذويهم، لم يتم إحصاء العدد الكامل للطلبة، كون التسجيل ما زال مستمراً في غالبية المدارس.

وأشار المصطفى إلى أن العمل لا يزال جارياً على افتتاح 3 مدارس إضافية لزيادة عدد الطلبة للعام الجاري، ولم يتم إحصاء العدد الكامل حتى الوقت الحالي.

المصطفى نوّه أنهم وزّعوا المُعلمين على مدارسهم حسب الأصول, وكذلك تم توزيع الدفعة الأولى من الكتب، وينتظرون الدفعة الثانية من هيئة التربية والتعليم في إقليم الجزيرة.

الرئاسة المشتركة لإدارة المدارس في مقاطعة الحسكة، جيندا أحمي, أوضحت أن هيئة التربية والتعليم في إقليم الجزيرة عملت على افتتاح الصفين العاشر والحادي عشر من المرحلة الثانوية لهذا العام بفرعيه العلمي والأدبي، وعلى أساسه تم توزيع كتب المرحلة الثانوية على المدارس.

ولفتت جيندا أحمي، أنهم حالياً يقومون بجولات على المدارس والمُجمّعات التربوية في النواحي التابعة لمقاطعة الحسكة  لضمان سير العملية التعليمية على أكمل وجه.

وبيّنت جيندا أحمي، في ختام حديثها، أنه نظراً للعدد الكبير للطلبة ظهر بعض النقص في الكتب والمعلمين في بعض المدارس، ويسعون حالياً لسد النقص وتقديم كافة الإمكانات.

(هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً