العشرات من أعضاء الكونغرس الأمريكي يعلنون عن مشروع قانون عقوبات جديد يستهدف تركيا

انضم عضو الكونغرس دان كرينشو إلى عضوة الكونغرس ورئيسة مؤتمر الحزب الجمهوري في مجلس النواب ليز تشيني ونحو ثلاثين من زملائهم الجمهوريين في مجلس النواب في إصدار تشريعات لفرض عقوبات على تركيا رداً على الهجوم العسكري الذي شنته أنقرة ضد شمال سوريا.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب جهود مماثلة بقيادة السيناتور ليندسي غراهام (عضو في المجلس التشريعي) وكريس فان هولين من مجلس الشيوخ.

وقال كرينشو: "هذه العقوبات هي نتيجة مباشرة للخطأ الجسيم للإدارة في نقل القوات الأمريكية من شمال سوريا. وستكون دعماً لحلفائنا في قوات سوريا الديمقراطية الذين طالما كانوا شركاء لنا في المعركة ضد داعش. يجب أن نحاسب أردوغان ومرتزقته  في الجيش السوري الحر على أفعالهم. من أجل حلفائنا والوطن، من الضروري أن ننفذ هذه العقوبات".

وقالت ليز تشيني: "يجب على أردوغان ونظامه مواجهة عواقب وخيمة لمهاجمتهم حلفائنا في قوات سوريا الديمقراطية  بلا رحمة في شمال سوريا، الذين تكبدوا آلاف الضحايا في الحرب ضد داعش وساعدونا في حماية وطننا. هذه العقوبات ليست فقط رداً على هجمات نظام أردوغان العنيفة في شمال سوريا، بل كان لدى الكونغرس منذ فترة طويلة مخاوف بشأن تعاون النظام التركي مع خصوم الولايات المتحدة، مثل روسيا. إذا أرادت تركيا أن تُعامل كحليف، فيجب عليها أن تبدأ عن الكف عن هجومها. ويجب أن يعاقبوا على هجماتهم على حلفائنا في شمال سوريا".

(م ش)


إقرأ أيضاً