القيادة العامة لقسد تطالب أمريكا الالتزام بالهدنة والضغط على تركيا لفتح ممر لإخراج الجرحى

قالت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية أنهم التزموا بالهدنة التي توصل إليها الجانبان الأمريكي والاحتلال التركي، وطالبت الجانب الأمريكي للتقيد والالتزام به أيضاً والضغط على الجانب التركي لفتح ممر وإخراج الجرحى.

أصدرت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية بياناً كتابياً إلى الرأي العام حول الهدنة التي أعلنتها أمريكا وتركيا،

وقالت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية في بيانها "لقد وافقت قوات سوريا الديمقراطية على عملية وقف إطلاق النار بيننا وبين الدولة التركية التي تمت بوساطة من الولايات الامريكية المتحدة يوم ١٧ تشرين الاول/أكتوبر والتزمنا بها بدءاً من الساعة (٢٢،٠٠)، إلا أن الجانب التركي استمر في هجومه منتهكاً وقف إطلاق النار ولا يسمح حتى الآن بفتح ممر آمن لإخراج الجرحى والمدنيين المحاصرين في مدينة رأس العين/سريه كانيه رغم مضي أكثر من ٣٠ ساعة على سريان وقف إطلاق النار.

نائب الرئيس الأمريكي السيد مايك بنس ووزير الخارجية السيد مايك بومبيو اللذان أبرما الاتفاق مع الجانب التركي يقع على عاتقهم مسؤولية إلزام تركيا على تنفيذ عملية وقف إطلاق النار وفتح الممر لإخراج الجرحى والمدنيين المحاصرين وفق التفاهمات على ذلك مع الجانب الأمريكي.

رغم التواصل المستمر مع الجانب الأمريكي والوعود التي قدمت من قبلهم لحل هذه المشكلة إلا أنه لغاية الساعة لم يحدث أي تقدم ملموس.

لقد تعهدنا بالالتزام بوقف إطلاق النار ومازلنا نلتزم به لكن في الوقت ذاته نطالب الجانب الأمريكي للتقيد والالتزام به أيضاً والضغط على الجانب التركي لفتح الممر وإخراج الجرحى والمدنيين من سريه كانيه/رأس العين المحاصرة.

(ح)

ANHA


إقرأ أيضاً