الليرة السورية تنهار وإنشاء مركز للعمليات المشتركة للتهدئة في الحديدة

تستمر الليرة السورية بالتراجع أمام الدولار الأمريكي، ووصلت إلى أدنى مستوى لها في التاريخ، فيما أعلنت اللجنة الثلاثية المشتركة لإعادة تنسيق الانتشار في محافظة الحديدة اليمنية، الاتفاق على إنشاء مركز للعمليات المشتركة لمراقبة التهدئة ووقف إطلاق النار.

تطرّقت الصحف العربية الصادرة اليوم إلى الهجمات التي تعرضت لها قوات إيرانية في سوريا وتدهور الليرة السورية، إلى جانب تطرقها إلى التوتر الإسرائيلي وأوضاع حزب الله والأزمة اليمنية وغيرها.

البيان: 18 قتيلاً من الميليشيا الإيرانية بغارات في سوريا

وفي الشأن السوري تطرّقت صحيفة البيان إلى الهجمات التي تعرضت لها القوات الإيرانية وقالت "قُتل 18 عنصراً من ميليشيات موالية لإيران في غارات جوية بمنطقة البوكمال شرقي سوريا، في حين أعلن الجيش الإسرائيلي أن عناصر موالية لـ«فيلق القدس» التابع للحرس الثوري الإيراني أجرت «محاولة فاشلة»، لقصف أهداف إسرائيلية من الأراضي السورية. وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن ضربات جوية استهدفت مواقع للميليشيات الإيرانية ومجموعات موالية لها في شرق سوريا الليلة قبل الماضية، لكنه لم يتمكن من تحديد الجهة التي نفذت الغارات".

الشرق الأوسط: انهيار غير مسبوق لليرة يصدم الدمشقيين

وفي الشأن الاقتصادي السوري قالت صحيفة الشرق الأوسط "صُدم الدمشقيون بانهيار غير مسبوق لصرف الليرة السورية، إلى سعر غير مسبوق.

وشهد سعر صرف الليرة تراجعاً كبيراً أمام الدولار الأميركي الأسبوع الحالي، فوصل إلى أدنى مستوى له في التاريخ، ما أثار استياءً شعبياً كبيراً في مناطق سيطرة الحكومة، بسبب ارتفاع حاد في الأسعار، ضيّق سبل العيش على الناس.

وسجّل سعر صرف الليرة أمام الدولار في السوق السوداء بدمشق، أمس (683 مبيعاً - 680 شراءً)، بعد أن وصل الأحد إلى (691 مبيعاً - 690 شراءً)، في حين بقي على حاله في «مصرف سوريا المركزي» (438 مبيعاً - 435 شراءً).

ويؤكد أحد العاملين في شركة صرافة مرخصة، أن «هناك طلباً غير مسبوق على الدولار وبكميات كبيرة»، في إشارة إلى أن معظم من يقبلون على شراء الدولار من شركات الصرافة هم تجار، بينما يشير عامل في شركة أخرى إلى أن هناك مواطنين عاديين أيضاً يحوّلون ما بقي من مدخراتهم بالعملة السورية إلى الدولار «خوفاً من تدهور أكبر في سعر الصرف، ووصوله إلى 1000 ليرة»".

العرب: رسائل إسرائيلية إلى ميليشيات الحشد الشعبي

وفي الشأن العراقي قالت صحيفة العرب "اختارت الميليشيات العراقية التي تعرضت لغارات جوية، فجر الاثنين في سوريا، يُرجح أنها إسرائيلية، الصمت، في وقت كشفت مصادر مطلعة أن جميع من قتلوا في هذه الهجمات ينتمون إلى قوات الحشد الشعبي، المُصنفة على أنها جزء من القوات المسلحة، الخاضعة لرئيس الحكومة في بغداد".

تلفزيون “العهد” التابع لحركة عصائب أهل الحق بزعامة قيس الخزعلي، نقل عن مصدر في حكومة الأنبار المحلية غرب البلاد، القول إن “طائرات مسيّرة مجهولة الهوية قصفت مواقع لحركة الإبدال بالقرب من الشريط الحدودي العراقي السوري”، مشيراً إلى “سقوط شهداء وجرحى في صفوف منتسبي الحركة”.

وتقول مصادر مُطلعة لـ ”العرب” إن القيادات العسكرية العراقية باتت على يقين قاطع من أن ساحة العمليات الإسرائيلية تتسع لتشمل بلادهم، فيما تتلاشى فرضية التفريق بين قوات الحشد الشعبي الخاضعة للحكومة والفصائل المسلحة التي تنشط في سوريا، من دون موافقة بغداد.

الشرق الأوسط: لجنة إعادة الانتشار تنشئ مركزاً للعمليات المشتركة للتهدئة في الحديدة

يمنياً, قالت صحيفة الشرق الأوسط "على وقع التصعيد الحوثي المستمر في محافظة الحديدة، وخروق الجماعة المستمر للهدنة، أعلنت اللجنة الثلاثية المشتركة لإعادة تنسيق الانتشار الاتفاقَ على إنشاء مركز للعمليات المشتركة لمراقبة التهدئة ووقف إطلاق النار".

جاء ذلك في بيان للجنة، اطلعت عليه «الشرق الأوسط»، عقب انتهاء الاجتماع السادس المشترك لأعضاء اللجنة على متن السفينة الأممية قبالة المياه المفتوحة في الحديدة، يومي الأحد والاثنين الماضيين.

وأكدت اللجنة المشتركة التي تقودها الأمم المتحدة، وتضم ممثلين عن الحكومة الشرعية والجماعة الحوثية، أنها قامت بتفعيل آلية التهدئة، وتعزيز وقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه في الاجتماع السابق للجنة خلال شهر يونيو (حزيران) الماضي.

العرب: مشكلة حزب الله الديمغرافية تفسر تحفظه

لبنانياً, قالت صحيفة العرب "على مدى الأسبوعين الماضيين، شهدت منطقة الشرق الأوسط تصعيداً بين حزب الله وإسرائيل تابعه كثيرون بقلق خشية أن يتحول الأمر إلى حرب، فيما استبعد آخرون ذلك واعتبروا أن الأمر مجرد تنفيس من الجانبين.

تعددت الأسباب التي أفردها أنصار هذا الطرح بين الانتخابات الإسرائيلية، التي تجعل رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يتأنى في رده ويخشى الدخول في حرب الآن، وخشية حزب الله، الذي يعتبر جزءاً من حكومة وحدة وطنية هشة، من أن يُنظر إليه على أنه جر البلاد إلى حرب مدمرة أخرى مع إسرائيل.

وفي الحديث عن أسباب حزب الله، وما يدعوه إلى الاكتفاء بردود فعل لا تتجاوز حفظ ماء الوجه، كإسقاط طائرة دون طيار وترديد الخطابات الحماسية المهددة، يطرح مركز بجين-السادات للأبحاث والدراسات، سبباً آخر لتقييد حزب الله لحدّة رده ينبش في عمق الحزب.

يتحدث المركز عن أزمة ديمغرافية تضرب حزب الله، ويلفت مُعد الدراسة هلال فريسش النظر إلى الأرقام التي تتحدث عن تراجع مستوى الولادات في المجتمع الشيعي بشكل عام، ويركز أساساً على لبنان وإيران باعتبارهما القاعدة الجماهرية التي يخاطبها حزب الله.

ويقول فريسش “لا يعتبر المجتمع الشيعي صغيراً فحسب (بين مليون و1.5 مليون شخص)، لكنه يعاني من انخفاض سريع في معدلات الولادات مثل إيران، وهي الدولة الكبيرة الوحيدة ذات الأغلبية الشيعية”.

وانخفض معدل المواليد بين الشيعة من خمسة وستة أطفال لكل امرأة في سن الإنجاب في الثمانينات إلى أقل من 2.05، وهو المعدل اللازم للحفاظ على نسبة السكان الحاليين بعد مرور خمس وعشرين سنة.

بطبيعة الحال، يحمل ذلك العديد من المخلفات، ويشرح فريسش ذلك من خلال فكرة التجنيد، مشيراً إلى أن الأسر ستُصبح مترددة في التضحية بابنها الوحيد في مجتمع أصبح فيه عدد الأطفال لا يتجاوز 2 أكثرها أهمية بالنسبة لحزب الله.

وتعتبر العلاقات التي تجمع الحزب مع جل الطوائف المسيحية والدرزية متوترة بنفس القدر، على الرغم من نجاح حزب الله في التحالف مع الرئيس الماروني ميشال عون ومؤيديه. يعني كل ذلك اقتصار خطط التجنيد التي يعتمدها حزب الله على جذب المجتمع الشيعي في لبنان.

الشرق الأوسط: أزمة «بريكست» تطيح رئيس مجلس العموم البريطاني

وفي الشأن البريطاني قالت صحيفة الشرق الأوسط "عُلّقت أعمال البرلمان البريطاني صباح اليوم وحتى 14 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، وذلك غداة إعلان رئيس مجلس العموم جون بيركو عزمه التنحي خلال أسابيع على وقع الانتقادات التي تعرض لها من قبل مؤيدي «بريكست» المتشددين الذين يعتبرون أنه تجاوز القواعد البرلمانية لتقويض موقعهم".

(ي ح)


إقرأ أيضاً