النظام يقصف محيط معرة النعمان بـ100 ضربة جوية

تستمر قوات النظام بالتمهيد لعملية عسكرية باتجاه معرة النعمان حيث قصفت المنطقة بأكثر من 100 ضربة جوية, فيما تحاول التقدم أيضاً في ريف اللاذقية الشمالي.

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن اشتباكات عنيفة تدور منذ ما بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس على محاور تلال كبانة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، بين المجموعات المرتزقة من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، في محاولات متكررة من قبل الأخير للتقدم في المنطقة بغطاء بري وجوي ومعلومات عن خسائر بشرية بين الطرفين.

وواصلت طائرات النظام الحربية وطائرات الضامن الروسي قصفها لمنطقة ما تسمى "خفض التصعيد" حيث تركّز القصف على الريف الجنوبي الشرقي من ريف إدلب، إذ قصفت طائرات النظام الحربية بنحو 29 غارة مستهدفةً كل من معرشورين وتلمنس والدير الشرقي وجرجناز و الهلبة ومناطق في ريف إدلب الجنوبي.

كما ألقى الطيران المروحي نحو 39 برميل متفجر على بلدات وقرى كفرومة والفطيرة وحيش والتح وتحتايا والدير الغربي وتلمنس والغدفة وجرجناز والرفة والهلبة.

فيما قصفت طائرات الضامن الروسي بنحو 17 غارة كل من كبانة بريف اللاذقية الشمالي، والغدفة وأطراف الحامدية بريف إدلب الجنوبي.

وأيضاً قصفت قوات النظام بعشرات القذائف مناطق في الراشدين والبحوث العلمية بضواحي حلب، وكبانة بريف اللاذقية، والسرمانية والحويجة بسهل الغاب ومناطق ريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

وتمكّنت قوات النظام من السيطرة على مدينة خان شيخون بعد أن أعلنت الجماعات المرتزقة التابعة لتركيا انسحابها من ريفي إدلب وحماة وصولاً إلى مورك حيث توجد نقطة المراقبة التركية والتي بات مصيرها مجهولاً مع إصرار تركي للبقاء هناك.

(ي ح)


إقرأ أيضاً