الهلال الاحمر: الاحتلال التركي يتعمد استهداف كادرنا ولا نستطيع إخراج الجرحى

أكدت الإدارية في الهلال الأحمر الكردي جميلة حمي أن طائرات جيش الاحتلال التركي تستهدف سيارات الإسعاف وتمنعهم من إسعاف المدنيين خارج المدينة، وناشدت المجتمع الدولي لوقف الاعتداءات والهجمات التركية على كادرهم وقالت: "يجب وقف قصفها لنستطيع إسعاف المدنيين في ظل الوضع الكارثي".

بينت الإدارية في الهلال الأحمر الكردي جميلة حمي أن مشفى روج بسريه كانيه الآن خارج الخدمة بعدما تم استهداف طرفي المشفى من قبل طائرات جيش الاحتلال التركي، مؤكدة بأنه لم يعد بإمكان الكادر الطبي أن يعمل ضمنه في ظل القصف الهمجي من قبل طائرات جيش الاحتلال.

وقالت جميلة حمي القوانين الدولية تمنع استهداف وقصف المستشفيات والنقاط الطبية وسيارات الإسعاف، وبينت أن الاحتلال في عفرين أيضاً استهدف سياراتهم ونقاطهم الطبية والمشافي، وقالت "استشهد أعضاء من كوادرنا الطبية".

ولفتت جميلة حمي: "الآن نعمل في المنازل والمشافي الميدانية، بعدما تم قصف نقاطنا الطبية في خارج المدينة وداخلها، لم يعد بإمكان سيارات الإسعاف الدخول إلى مدينة سريه كانية وإسعاف الجرحى لأن كادرنا يتعرض للقصف من قبل طائرات الدولة التركية.

وكشفت جميلة حمي: "نقاطنا الطبية في خارج مدينة سريه كانيه تعرضت لقصف من قبل جيش الاحتلال التركي في الساعة الـ 7 من صباح هذا اليوم 12 تشرين الأول، ووقع 4 جرحى بين المدنيين، تمكن الطاقم الطبي للهلال الأحمر الكردي من إسعافهم، وتعطب عدّة سياراتنا إثر ذلك".

وناشدت الإدارية في الهلال الأحمر الكردي جميلة حمي المجتمع الدولي لوقف قصف جيش الاحتلال التركي على المدنيين، كون هناك كارثة كبيرة تجري الآن في ظل الحرب والقصف الهمجي للدولة التركية، وبيّنت أن هناك العديد مناشدات من قبل المدنيين لإنقاذهم في مدينة سريه كانيه وقالت: "لكننا لا نستطيع أن نخرجهم". مؤكدة أن الدولة التركية تعتدي على القوانين الدولية وتمنعنا من إسعاف المدنيين.

(أس/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً