انطلاق أعمال ورشة مجلس سوريا الديمقراطية في العاصمة الألمانية برلين

انطلقت، قبل قليل فعاليات الورشة الحوارية الثالثة لمجلس سوريا الديمقراطية في العاصمة الألمانية برلين بحضور 30 شخصية من المعارضة السورية، في مسعى لتقريب وجهات نظر ورؤى المعارضة السورية الديمقراطية، وتنفيذاً لمخرجات الملتقى الحواري لقوى المعارضة الداخلية.

يستمر مجلس سوريا الديمقراطية في عقد الورشات الحوارية في الداخل والخارج بهدف تقريب وجهات النظر والوصول إلى كافة شرائح ونخب المعارضة السياسية السورية، ولا سيما الشخصيات المستقلة منها، في خطوة لتوحيد رؤى المعارضة وعقد مؤتمر مُوسّع لقوى المعارضة الديمقراطية، من خلال خارطة الطريق التي انبثقت عن ملتقى الحوار السوري- السوري الأخير الذي عُقد في مدينة كوباني يومي 18 و19 تموز.

اليوم، انطلقت أعمال الورشة الحوارية الثالثة لمجلس سوريا الديمقراطية في العاصمة الألمانية برلين، بحضور 30 شخصية من نخب المعارضة السياسية السورية في ألمانيا، والرئيس المشترك للمجلس رياض درار ونائبة الرئاسة المشتركة مجدولين حسن، وعضوي اللجنة التحضيرية لورشات حوار المجلس في المهجر علي رحمون وحسين عمر. بعد ورشتي باريس والتي نُظّمت في الـ 29 و30 من حزيران، وورشة فيينا التي نُظّمت في الـ 12 و13 من تموز.

فعاليات الورشة الحوارية بدأت بكلمة الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية رياض درار الذي رحب في بدايتها بالحضور، وأوضح أيضاً جدول أعمال الورشة الحوارية، والتي تضم التعريف بالإدارة الذاتية ما لها وما عليها ومناقشتها، وشرح ومناقشة خارطة طريق حل الأزمة السورية التي خرج بها ملتقى الحوار السوري- السوري الأخير في كوباني الذي جمع قوى المعارضة السياسية في الداخل السوري.

وستناقش الورشة الحوارية آلية عقد مؤتمر مُوسّع لقوى المعارضة الديمقراطية، والحلول المقترحة للأزمة السورية.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات الورشة الحوارية التي يحضرها 30 معارض سوري مقيم في المهجر لمدة يومين متتاليين.

(أ م/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً