انطلاق فعاليات المنتدى المُوسّع للمرأة في الطبقة

انطلقت قبل قليل فعاليات اليوم الأول للمنتدى الحواري المُوسّع للمرأة في مدينة الطبقة بحضور واسع لنساء الطبقة والرقة ودير الزور وممثلات عن مجلس سورية الديمقراطية وممثلات عن نساء شنكال، إضافة لحضور المناضلة فضيلة توك إحدى المناضلات اللواتي أضربن عن الطعام رداً على العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان.

بهدف مناقشة الواقع والمعاناة التي عاشتها المرأة خلال سنوات الحرب وممارسات النظام ومرتزقة داعش والفصائل المعارضة بحق المرأة، يُعقد المنتدى الحواري المُوسّع للمرأة في المركز الثقافي بالطبقة تحت شعار "المرأة في زمن الصراع واقع وآفاق"، وبدأ المنتدى بالوقوف دقيقة صمت.

وحصلت وكالتنا على برنامج المنتدى لليوم الأول، حيث من المقرر أن يتضمن اليوم الأول محورين، المحور الأول يُركّز على معاناة المرأة الفراتية قبل وبعد التحرير والتطرق الى أبرز الانتهاكات المعنوية والجسدية التي تعرضت لها المرأة خلال فترة سيطرة النظام على مناطق شمال وشرق سورية، من بعدها ممارسات الفصائل المرتزقة وداعش وما تعرضت له المرأة من أبشع أنواع الانتهاكات والسبي والبيع في أسواق النخاسة وخاصة المرأة الشنكالية.

وفي المحور الثاني سيتم مناقشة قضية المرأة في الشرق الأوسط والحلول المطروحة للحد من التسلط الواقع على المرأة، يتخللها عرض سينفزيوني يبرز الانتهاكات التي تعرضت لها المرأة في الفترات السابقة قبيل التحرير.

فعاليات اليوم الأول للمنتدى ستنتهي بفقرات ثقافية وترفيهية تقام في قلعة جعبر الأثرية.

وسيتضمن اليوم الثاني من المنتدى، محوراً واحداً.

ومن المُزمع أن تستمر فعاليات اليوم الثاني بمناقشة محور "مقاومة المرأة وضرورة الدفاع عن الذات"، ومن ثم اختتام المنتدى بصدور مخرجات تُلخص ما تم التوصل إليه خلال المناقشات على المحاور الثلاثة المذكورة آنفاً.

(كروب/خ)

ANHA


إقرأ أيضاً