انفجار في الباب يستهدف متزعم مرتزقة ما يسمى "فيلق الشام"

وقع انفجار اليوم بالقرب من مدرسة المحدثة في الطرف الشمالي لمدينة الباب المحتلة استهدف سيارة تابعة لأحد متزعمي مرتزقة ما يسمى "فيلق الشام".

تشهد عموم المناطق المحتلة من قبل جيش الاحتلال التركي شمال غرب سوريا، فلتانا أمنيا وفوضى عارمة.

 وتكثر الانفجارات في ظل الفلتان الأمني قي المناطق المحتلة من قبل تركيا.

 وبحسب المعلومات الأولية التي أفاد به مصدر لـ ANHA، فإن الانفجار أسفر عن مقتل أحد متزعمي مرتزقة ما يسمى "فيلق الشام" المدعو "أبو عبدو الانصاري" وهو من حمص، إضافة إلى إصابة ثلاثة مرتزقة كانوا برفقته.

ولم تتبن بعد أي جهة مسؤوليتها عن الحدث.

يشار إلى أن مدينة الباب شهدت مظاهرة في 29 من الشهر المنصرم خرج فيها المئات من أهالي مدينة الباب ضد الفلتان الأمني وسياسة الاحتلال التركي ومرتزقته في المدينة.

(كروب/م)

ANHA


إقرأ أيضاً