انفجار في بلدة شحيل وأنباء عن فقدان 15 مدنياً لحياتهم

استهدف مرتزقة داعش بسيارة مفخخة سيارة تقل موظفين في حقل العمر لدى انتهاء الدوام، وأنباء عن فقدان حوالي 15 مدنياً لحياتهم.

مركز الأخبار

 مع قضاء قوات سوريا الديمقراطية على مرتزقة داعش في آخر معاقلهم بمنطقة الباغوز وإنهاء السيطرة الجغرافية لداعش على المنطقة، بدأت الخلايا النائمة للمرتزقة باستهداف المدنيين وارتكاب المجازر بحقهم، ومن ضمنها إقدام المرتزقة مساء اليوم الخميس على استهداف سيارة تقل موظفين خرجوا من حقل العمر، وتفجير سيارة مفخخة في بلدة الشحيل قرب مشفى الشحيل التخصصي بريف دير الزور.

وبحسب الأنباء الأولية فإن أكثر من 15 مدنياً فقدوا حياتهم في التفجير، ومعظمهم من أبناء بلدة ذبيان.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً