بالأمس بارين كوباني واليوم المرتزقة يمثلون بجثمان مقاتلة أخرى

مثلت مرتزقة الاحتلال التركي بجثمان مقاتلة من وحدات حماية المرأة بإحدى قرى ريف كوباني في تكرار للفعل الشنيع الذي مارسته المرتزقة بجثمان الشهيدة بارين كوباني أثناء احتلال عفرين.

يوم أمس الثلاثاء الـ 22 من تشرين الأول، وبالرغم من وقف إطلاق النار المعلن، شن مرتزقة جيش الاحتلال التركي هجوماً على أحد نقاط تمركز وحدات حماية المرأة في ريف كوباني.

الهجوم أسفر عن استشهاد إحدى المقاتلات في صفوف وحدات حماية المرأة.

مرتزقة الاحتلال التركي أقدموا على التمثيل بجثمان الشهيدة، كما فعل المرتزقة بالشهيدة بارين في شباط/فبراير عام 2018 أثناء الهجو التركي على عفرين .

ويظهر الفيديو المرفق الذي صوره أحد عناصر المرتزقة، كيف يتم التمثيل بجثمان المقاتلة في صفوف وحدات حماية المرأة.

(د ج)

ANHA


إقرأ أيضاً