بالفيديو...مواطن يبكي بحرقة أمام المشفى لفقدانه 3 من عائلته في القصف التركي

جلس رجل في العقد الخامس من العمر، وهو من أهالي سري كانيه أمام مشفى تل تمر، وبدء بالبكاء نتيجة فقدانه لأبنه وأثنين  من عائلته، الذين استشهدوا خلال قصف جيش الاحتلال التركي على مدينة سري كانيه.

أمام مشفى تل تمر الذي وصل إليه عدد من الشهداء والجرحى المدنيين الذين وقعوا ضحية القصف الهمجي للطيران ومدفعية الاحتلال التركي، ظهر رجل في العقد الخامس من العمر يبكي بحرقة بعد أن فقد ابنه واثنان آخران من عائلته لحياتهم في سري كانيه جراء قصف الاحتلال التركي.

هذا ويواصل الاحتلال التركي ومرتزقته منذ 5 أيام في قصف مدن وقرى شمال وشرق سوريا القريبة من الحدود في محاولة لارتكاب إبادة جماعية بحق الأهالي، وتهجيرهم من ديارهم تمهيداً للتغيير الديمغرافي.

(ب ر/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً