برفع إشارة النصر أهالي سري كانيه يعلنون البدء بفعالية الدروع البشرية

رفع أهالي منطقة سري كانيه إشارة النصرة وأعلنوا عن البدء بفعالية الدروع البشرية بالتزامن مع التهديدات التركية بشن عدوان على مناطق شمال شرق سوريا.

وخرج اليوم المئات من أهالي منطقة سري كانيه في تظاهرة ضد العدوان التركي وتوجهوا نحو الشريط الحدودي لوضع خيم والبدء بفعالية الدروع البشرية ضد الفاشية التركية.

حيث نصب الأهالي 8 خيم على الشريط الحدودي، علقت عليها لافتات كتب عليها" لا للاحتلال التركي الطوراني على أراضينا، لا للاحتلال التركي على مناطق شمال شرق سوريا، لقد هزمنا داعش، هل ستتفرجون الآن على الهجمات والمذابح التركية علينا".

وعقب الانتهاء من التحضيرات الأخيرة أعلن الأهالي عبر بيان عن بدئهم بفعالية الدروع البشرية ضد التهديدات التي تطلقها الدولة التركية باجتياح مناطق شمال شرق سوريا.

وجاء في نص البيان الذي قرأه كل من الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة الحسكة عبد الغني أوسو وعضوة اللجنة التحضيرية صباح عثمان:

"بروح المقاومة، نعلن اليوم البدء بخيمة الدروع البشرية ضد العدوان التركي، نجتمع اليوم لأننا وصلنا إلى حقيقة أن العدوان التركي وتهديداته لمناطق شمال شرق سوريا هي لإبادة كافة شعوب المنطقة وليس الكرد فقط ويحاول من خلال هذه التهديدات إعادة العهد العثماني.

إن الثورة السورية في شمال شرق سوريا بدأت على أساس أخوة الشعوب وانطلقت من مناطق صغيرة حتى توسعت وتمكنت من تحرير العديد من مناطق شمال شرق سوريا من أكبر منظمة إرهابية متمثلة بداعش، وكافة الانتصارات كانت بفضل أبناء المنطقة الذين حاربوا تحت راية وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية.

إن التهديدات التركية لمناطق شمال شرق سوريا تأتي بالتزامن مع الانتصارات التي تحققت في شمال شرق سوريا على الصعيد الاجتماعي والعسكري والسياسي، فتحاول تركيا من خلال هذه التهديدات طمس هذه الانتصارات والقضاء عليها من خلال مرتزقتها.

لذا نعلن نحن أهالي منطقة سري كانيه عن تضامننا مع أهالي شمال شرق سوريا والوقوف ضد العدوان التركي ومنعه من شن أي هجوم على المناطق الآمنة التي أصبحت مأوى لآلاف النازحين واللاجئين.

هذا وحسب اللجنة التحضيرية أن أهالي إقليم الجزيرة سيشاركون في الخيمة على شكل مناوبات، فيما لم تحدد اللجنة التحضيرية أي وقت محدد لنهاية الفعالية".

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً