برلماني تركي حاملاً السلاح: أنا الدولة وسوف أهدم هذا المكان فوق رؤوسكم

هدّد عضو البرلمان التركي عن حزب العدالة والتنمية، حكمت إردين، الرئيسة المشتركة لبلدية ماردين التابعة لحزب الشعوب الديمقراطي نالان أوز أيدن بالسلاح وقال "أنا الدولة وسوف أهدم هذا المكان فوق رؤوسكم".

كشفت نائبة حزب الشعوب الديمقراطي في ولاية ماردين بيرو دوندار على حساباتها الشخصية تفاصيل تهديد عضو البرلمان التركي عن حزب العدالة والتنمية، وتقول "جاء حكمت إردين عضو برلمان حزب العدالة والتنمية، إلى اجتماع مجلس بلدية آلازغ مع بندقيته بكل راحة بعد عبور نقطة الشرطة، وعلى الرغم من تحذير رئيستنا المشتركة نالان أوز أيدن، يتجاهل عضو حزب العدالة والتنمية ذلك ويدخل بسلاحه".

وأضافت بيرو دوندار "هدد مستشار حزب العدالة والتنمية، الذي تجاهل هذه التحذيرات، وأهان رئيستنا المشتركة نالان أوز أيدن ورفع سلاحه وقال "أنا الدولة وسوف أهدم هذا المكان فوق رؤوسكم" مع تدخل مواطنينا وموظفي البلدية. تم نقل الحدث إلى مركز الشرطة مع مواصلة عضو برلمان حزب العدالة والتنمية لغة التهديد هذه في مركز الشرطة أيضاً".

اعتقال عضو HDP بدلاً من المُهاجم

وبعد انتقال الخلاف إلى مركز الشرطة اعتُقل عضو البرلمان عن حزب الشعب الديمقراطي حكمت إريس، وتقول البرلمانية بيرو دوندار "من يتعرض للعنف تعتقلهم الشرطة التركية وليس من يقوم بالعنف".

ويُشار إلى أن سلطات حزب العدالة والتنمية التركي اعتقلت العشرات من البرلمانيين والساسة الكرد في باكرو  (شمال كردستان) وتركيا، كما فرضت السلطات الوصاية على البلديات بعد اعتقال الرؤساء المشتركين الذين انتخبهم الشعب لإدارة البلديات.

(آ س)


إقرأ أيضاً