بريطانيا تحذر إيران من خطواتها "الخطيرة"

قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت، إن إيران تسلك طريقاً خطيراً بعد احتجازها ناقلة ترفع علم بريطانيا، مؤكداً أن خطوات إيران تشكل تحدياً واضحاً للملاحة الدولية.

قال الناطق باسم الحكومة البريطانية في بيان بأنهم ما زالوا يشعرون بقلق عميق من تحركات إيران غير المقبولة، والتي تشكّل تحديّاً واضحاً للملاحة الدولية، مؤكداً بأنهم نصحوا السفن البريطانية بالبقاء خارج المنطقة لفترة مؤقتة.

وأضاف هانت خلال البيان "كما قلت أمس سيكون ردنا مدروساً لكن قوياً، نحاول التوصل إلى طريقة لحل مسألة الناقلة "جريس 1" لكننا سنضمن سلامة شحننا".

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن الجمعة، عن احتجاز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، زاعماً أن ذلك كان بسبب عدم اتباعها قواعد الملاحة الدولية.

وتعليقاً على ذلك، حذّر هانت إيران من العواقب الوخيمة، إذا لم تُفرج عن الناقلة، واعتبر أن الأمر غير مقبول، داعياً إلى حرية الملاحة في الخليج.

وقال هانت، إن الحكومة ستعقد اجتماعاً أمنياً لبحث ضمان الإفراج سريعاً عن السفينة، مضيفاً أن سفير بريطانيا في طهران على اتصال بوزارة الشؤون الخارجية الإيرانية لحل الأزمة، وأن بريطانيا تعمل عن كثب مع شركائها الدوليين.

ومن جهته، قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إن التصعيد الإيراني تجاه بريطانيا يؤكد أنه كان محقاً بشأن موقفه من إيران، ولمّح للصحفيين إلى إمكانية أن يكون الحرس الثوري الإيراني قد احتجز أكثر من ناقلة.

(آ س)


إقرأ أيضاً