بطولة لرفع الأثقال باسم الشهيدة هفرين خلف في منبج

نظّم حزب سوريا المستقبل بالتنسيق مع الاتحاد الرياضي في مدينة منبج ويفها بطولة باسم الشهيدة هفرين خلف لرفع الأثقال، وذلك تشجيعاً للرياضات الفردية.

وحضر البطولة العشرات من الرياضيين وممثلون عن حزب سوريا المستقبل، وذلك في صالة الألعاب الفردية في مدينة منبج، وبدأت البطولة بالوقوف دقيقة صمت، تلتها كلمة باسم حزب سوريا المستقبل ألقتها عضوة الحزب عذاب العبود أشادت فيها بالجهود التي يبذلها الرياضيون في مدينة منبج وأغلبهم من فئة الشباب الذين يمثلون طاقة المجتمع المتحركة.

وأكدت عذاب أن الشبيبة كانت دائماً عرضة للاستهداف من الأنظمة الاستعمارية والقوى الرأسمالية من خلال الحرب الخاصة لتحريف مسيرة الشباب وتشويه مستقبلهم، ووصفت الرياضة بروح المجتمع داعية الرياضيين للعمل في سبيل إحياء روح الإرادة في المجتمع.

ومن ثم قدّمت فرق الأطفال ضمن أكاديمية أبو أيوب الرياضية عروضاً لرياضة التيكوندو، ومن ثم بدأت بطولة رفع الأثقال بفئتين، فئة الناشئين وفئة الأشبال شارك فيها 13 لاعباً.

وفي ختام البطولة كرّم حزب سوريا المستقبل اللاعبين المشاركين وقدّم للاتحاد الرياضي وسام شكر تقديراً لجهوده المبذولة في دعم الرياضات وخاصة الألعاب الفردية في منبج وريفها.

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً