بلديات الشعب في كوباني تنظم مسيرة منددة بانتهاكات تركيا بحق رؤساء بلديات باكور كردستان

تنديداً بسياسات الدولة التركية وانتهاكاتها بحق الشعب الكردي في باكور كردستان وفصلها لرؤساء البلديات المنتخبين من قبل الشعب وتعيين وكلاء عن حزب العدالة والتنمية بدلاً عنهم، خرج أهالي مدينة كوباني في مسيرة بالسيارات جابت مدينة كوباني وريفها.

نظمت اليوم بلديات الشعب في مقاطعة كوباني مسيرة بالسيارات شارك فيها المئات من أهالي مدينة كوباني، وأعضاء المؤسسات المدنية، وإداريو وأعضاء مجلس بلدية الشعب في مقاطعة كوباني، وممثلون عن هيئات الإدارة الذاتية الديمقراطية في كوباني، والأحزاب السياسية. وذلك تنديداً بعزل رؤساء البلديات في مدن باكور كردستان وتعيين وكلاء عن حزب العدالة والتنمية الفاشي بدلاً عنهم، وانطلقت المسيرة تحت شعار "لا لسياسات أردوغان الفاشية ضد رؤساء بلديات شمال كردستان".

وانطلقت المسيرة التي تضم العشرات من السيارات من ساحة السلام وسط مدينة كوباني، وجابت الشوارع الرئيسة للمدينة واتجهت بعدها صوب قرية علبلور الواقعة غربي مدينة كوباني.

ولدى وصولهم إلى القرية ألقى عضو مجلس بلديات الشعب في مدينة كوباني دلخاز نجيب أحمد كلمة استنكر فيها سياسة دولة الاحتلال التركي بحق الشعب في باكور كردستان عامة والشعب الكردي خاصة، واستهدافها لإرادة الشعب وسلبهم بلدياتهم التي حصلوا عليها بالانتخابات، وأكد أحمد مساندتهم وتكاتفهم مع شعب باكور كردستان ضد انتهاكات العدالة والتنمية.

ومن جهته ألقى الرئيس المشترك لبلديات الشعب في منطقة صرين مصطفى مسلم كلمة قال فيها :"مشروع الأمة الديمقراطية في شمال شرق سوريا هو مشروع الديمقراطية والسلام وأخوة الشعوب، لذا فإنه يتعرض أيضاً للتهديدات المستمرة من قبل أردوغان وسلطاته الفاشية التي تحارب كل أشكال الحرية والديمقراطية.

واستنكر مصطفى في ختام حديثه انتهاكات الدولة التركية بحق بلديات باكور كردستان، وأكد تضامنهم مع رؤساء البلديات المنتخبين بصوت الشعب ومع إرادة الشعب ومقاومتهم ضد الفاشية التركية.

واختتمت المسيرة بترديد المشاركين الشعارات التي تحيي مقاومة شعوب باكور كردستان وآمد.

(ه ح/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً