بلدية الشعب في حي الشيخ مقصود أعمال متواصلة ومخططات قيد التنفيذ

تستمر بلدية الشعب في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب جاهدة لتنفذ مشاريع تقدّم الخدمة للأهالي وتحسن واقع الحي، مشاريع نُفذت والأخرى قيد التنفيذ ومخططات خدمية تضعها البلدية نصب عينيها.

نفّذت بلدية الشعب في حي الشيخ مقصود، بمدينة حلب، مشاريع عدة كانت قد وضعتها في مخطط أعمالها، من ترميم وصيانة الطرقات، وإعادة تأهيل مشروع الملعب ومسبح الرياضيين، والعمل على تنظيف الأقبية وشفط المياه إلى جانب إصلاح  شبكات الصرف الصحي.

وتتم العمل في  المشاريع والمخططات تزامناً مع  الدخول في فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة، قدمت البلدية مشاريع أخرى تلبية لخدمة مواطنين.

مجموعة مشاريع قيد التنفيذ

مع ارتفاع درجات الحرارة وظهور أنواع الحشرات الطائرة والزاحفة التي تتسبب بانتشار الأمراض وخصوصاً اللشمانيا المعروفة بـ (حبة حلب), قامت بلدية الشعب منذ أيام عدة بحملة رش للمبيدات الحشرية في كافة شوارع حيي الشيخ مقصود والأشرفية، وسيتم رش المبيد مرة في الشهر.

إلى ذلك، بعد عودة الحياة إلى حي الأشرفية الذي شهد 5 سنوات من المعارك والقصف، باشر العمال بترميم حديقة الاستقامة التي كانت محط استهداف القذائف، حيث بُدء بالعمل على تسوية أرضية الحديقة من ثم زراعة شتلات الأشجار والورود، وافتتاح قسم للألعاب الأطفال، بالإضافة  لافتتاح كافتيريا للأهالي.

ومن جانب أخر، بدأت البلدية بمشروع ترميم محاور مزار الشهداء والمقابر الواقعة في قرية بنو بمنطقة الشقيف، حيث يتم بناء أسوار حول المقابر، وزراعة الأشجار فيها.

مخططات تضعها البلدية نصب عينها

بسبب القذائف التي لحقت بالحي من قبل مرتزقة الاحتلال التركي ليزيد الطين بلة كثرة الأمطار والسيول في فصل الشتاء، والتي أثرت سلباً على الطرقات, وضّعت بلدية الشعب مخططاً لها وهو ترميم الطرقات الرئيسية.

الرئيس المشترك لبلدية الشعب في حي الشيخ مقصود مهدي بلال قال: "سنقوم بصيانة شوارع الحي الرئيسية على مرحلة واحدة, أما الفرعية فستكون على مراحل عدة لصعوبة تأمين المواد الأولية".

وبحسبه فإن مخطط ترميم الطرقات سيستغرق العمل فيها لمدة ما يقارب ثلاثة أشهر, لصعوبة وجود الآليات وتأمين المواد اللازمة.

(س و)

ANHA


إقرأ أيضاً