بمراسم مهيبة عامودا شيّع مقاتلين استشهدوا خلال مقاومة الكرامة

بمراسم مهيبة شيع أهالي ناحية عامودا جثامين مقاتلين في صفوف قسد استشهدوا خلال مشاركتهم في مقاومة الكرامة إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيد إسماعيل.

بمشاركة المئات من أهالي ناحية عامودا التابعة لمقاطعة قامشلو، شيع جثامين مقاتلين في قوات سوريا الديمقراطية وليد خالد- الاسم الحركي وليد حسكة, ومحمد صالح- الاسم الحركي حمي رش إلى مزار الشهيد إسماعيل في ناحية عامودا, الذين استشهدوا خلال معارك مقاومة الكرامة في قلعة المقاومة سري كانيه.

استلم المشيعون جثمان المقاتلين من مؤسسة عوائل الشهداء في ناحية عامودا, وتوجهوا بهم إلى المزار، وسط ترديد الشعارات التي تحي مقاومة المقاتلين، حيث المراسم.

وفي المزار وقف المشعون دقيقة الصمت، بعدها تحدثت القيادية في قوات سوريا الديمقراطية شيلان آلند وأشارت فيها إلى التضحيات الكبيرة التي يقدمها أبناء شمال شرق سوريا في سبيل الحفاظ على آمن واستقرار المنطقة.

وأضافت القيادية شيلان "محاولات عديدة استهدفت شعوب المنطقة لنيل من عزيمتهم وأمنهم واستقرارهم, لكن جميعها فشلت، ومحاولات تركيا الحالية في السياق نفسه, أننا وكما تمكنا من دحر داعش سنتمكن من دحر مرتزقة تركيا أيضاً".

بعدها قرئت وثائق الشهادة للشهدين من قبل مؤسسة عوائل الشهداء وسلمتهم لذويهم، ليورى فيما بعد جثامين الشهداء الثرى في مزار الشهيد إسماعيل.

(أ م)

ANHA


إقرأ أيضاً