بيشنك وزاغروس وري الثرى في الدرباسية

ودع المئات من أهالي ناحية الدرباسية شهيدين من شهداء مقاومة الكرامة إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيد رستم جودي.

واستلم المشيعون جثماني الشهيدين اللذين استشهدا في مقاومة الكرامة دفاعاً عن حقهم المشروع ضد هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، وهم تاج الدين طربوش الاسمر الحركي زاغروس كوباني و برزان حمو الاسم الحركي بيشنك، من أمام مجلس عوائل الشهداء في الناحية وتوجهوا صوب مزار الشهيد رستم جودي بقرية بركفري .

وعند الوصول إلى المقبرة بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، بعدها تحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية محمد نبي وباسم الإدارة الذاتية عبد الكريم عمر.

وطالبت الكلمات، الصبر والسلوان لذوي الشهداء، منوهين ان دولة الاحتلال التركي معروفة باحتلالها لإراضي ليست لها واركاب المجازر بحق الأهالي.

وبعدها قرء وثيقة الشهادة من قبل العضو في مجلس عوائل الشهداء ويران حيرس، وسلمت لذويهم، الذين أكدوا بدورهم السير على خطى أبنائهم وتحرير أراضيهم من الاحتلال التركي.

بعدها وري جثماني الشهدين الثرى في مقبرة الشهيد رستم جودي، وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تحي مقاومة الكرامة.

(آ ح/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً