تأجيل الاستشارات النيابية بشأن تشكيل الحكومة اللبنانية للمرة الثانية

أجّلت الرئاسة اللبنانية اليوم الاستشارات النيابية بشأن تشكيل الحكومة إلى يوم الخميس المقبل، وذلك لإجراء المزيد من المشاورات, فيما أعلن الجيش اللبناني أنه تمكن من ضبط الأوضاع في وسط العاصمة.

وقالت رئاسة الجمهورية اللبنانية عبر موقعها على "تويتر"، "إن رئيس الجمهورية ميشال عون تجاوب مع رغبة رئيس حكومة تصريف الأعمال، سعد الحريري، تأجيل الاستشارات النيابية إلى الخميس المقبل من أجل المزيد من التشاور".

واندلعت مساء أمس الأحد صدامات عنيفة بين محتجين وقوات مكافحة الشغب وسط العاصمة بيروت، مُسفرة عن سقوط عدد من الجرحى.

وبدوره قال الجيش اللبناني على "تويتر" إن "وحدات الجيش عملت على مؤازرة قوى الأمن الداخلي ليل أمس في وسط بيروت، للحفاظ على الاستقرار ووقف التعديات، وتمكّنت من إعادة الوضع إلى ما كان عليه".

وأضاف بيان الجيش أن "التدخل جاء نتيجة الفوضى العارمة التي شهدها وسط بيروت وتخلل ذلك أعمال شغب، وتعدٍ على الأملاك العامة والخاصة ورمي المفرقعات باتجاه القوى الأمنية".

وكان عون أرجأ الأسبوع الماضي الاستشارات النيابية، التي تهدف إلى تسمية رئيس جديد للحكومة، على أمل التوصل إلى توافق بين القوى السياسية اللبنانية على اسم رئيس الحكومة بعد استقالة الحريري.

(ي ح)


إقرأ أيضاً