تخريج الدورة الثانية لقوات الدفاع الذاتي في الرقة

خرّجت أكاديمية الشهيد أحمد العلي لقوات الدفاع الذاتي في مدينة الرقة دورتها الثانية بعدد 750 ملتحق من أبناء مدينة الرقة وريفها، وذلك ضمن مراسم.

بهدف تعزيز منظومة الدفاع الذاتي في مدينة الرقة، خرّجت أكاديمية الشهيد أحمد العلي دورتها الثانية لقوات الدفاع الذاتي، بعد تلقيهم دروساً فكرية وعسكرية وسياسية مُكثّفة لمدة 45 يوماً على التوالي.

وحضر مراسم التخريج عدد من الشخصيات العسكرية من قوات الدفاع الذاتي في مدينة الرقة وقياديين في قوات سوريا الديمقراطية، وأعضاء من المجالس المحلية وعلى رأسها مجلس الرقة المدني، ولجنة عوائل الشهداء، بالإضافة إلى ذوي الخريجين.

بدأت مراسم التخرج بالوقوف دقيقة صمت، ليتم بعدها تقديم العرض العسكري من قبل الخريجين. من ثم أُلقيت عدة كلمات منها لنائب الرئاسة المشتركة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا حمدان العبد وقائد الألوية العسكرية في شمال شرق سوريا حميد ديريك.

تحدث حمدان العبد قائلاً: "نبارك ونهنئ لأهالي مدينة الرقة تخريج هذه الدورة، كما نشكر القائد عبد الله أوجلان الذي استطاع بفكره وفلسفته تحرير مناطق شمال السوري التي عانت الكثير من ويلات الحرب التي لم ترحم".

وأضاف العبد "تعتبر قوات سوريا الديمقراطية اليوم هي القوة الفعّالة على أرض شمال وشرق سوريا، وهي القوة التي قدمت الآلاف من الشهداء ودحّرت أكبر تنظيم إرهابي عرفه التاريخ البشري".

حميد ديريك هنأ تخريج الدورة وأشار: "تلقى الملتحقون تدريباً عسكرياً وفكرياً لتكون القوة التي لا تقهر في شمال وشرق سوريا، والتي ستعمل على تعزيز المنظومة الدفاعية في المنطقة".

وتجدر الاشارة إلى أن الشهيد أحمد العلي من أهالي مدينة الرقة واستشهد في حملة تحرير الرقة (غضب الفرات) عام 2017.

(ع خ/ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً